http://www.almoumnoon.com/
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







http://www.almoumnoon.com/

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر | 
 

 كيف يُعرٓف المهدي ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المستقبل
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: كيف يُعرٓف المهدي ؟   22/8/2013, 2:06 am

[rtl]بسم الله و الحمد و لا إله إلا الله [/rtl]













السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

الذين ادعوا أنهم المهدي كثير و معظمهم إما مجانين أو دجالين فلذلك سيكون الحكماء و العقلاء هم أبعد الناس عن هذا الإدعاء مهما وجدوا في أنفسهم أو غيرهم من صفات كصفات المهدي ، فهم أحذر الناس في هذا الشأن أي لا يدّعون المهدية لا لأنفسهم و لا لغيرهم لأنهم يدركون خطورة الخطأ في هذا الأمر .
فإذا كان السفهاء لا يلتفت إليهم إن قالوا و الحكماء يتحرزون من القول ، و المهدي لاشك أنه من الحكماء الذين يتجنبون هذا الإدعاء و الدليل أنه ( يُبايع مكرها ) ،
 
السؤال الآن .... من هم هؤلاء الذين يخرجونه و يجبرونه على البيعة و كيف عرفوه ؟


هم آحاد من الناس أو عشرات وهبهم الله تعالى صفات عظيمة كالحكمة و القوة و الأمانة و الإخلاص و الشجاعة و التأني و الفراسة و التخطيط تؤهلهم لتلك المهمة العظيمة و الخطيرة ، لعل بعضهم عرفه بما وقع في قلبه من إلهام  أو أنه  رآه في المنام أو قابله شخصيا وجها لوجه و مع ذلك لم يقل بأنه المهدي لأنه يعلم أن هنالك شروطا لم تتم بعد منصوص عليها بالأحاديث النبوية الصحيحة .


فهؤلاء النخبة سواء كان يعرف بعضهم بعضا أم أن كل واحد منهم له شأنه الخاص و طريق معرفته للمهدي سيقادون بإذن الله و إرادته إلى المهدي عند الكعبة حين يقضي الله تعالى أمرا كان مفعولا و هو اظهاره  و اجباره على المبايعة .


( مجرد تصور و الله سبحانه أعلم )


  * اصبر لله على ما تكره يعطيك الله ما تحب *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو أحمَد
المدير العام
المدير العام



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   22/8/2013, 6:46 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احسنت  انت تسال عن بيعته قبل الخسف بالجيش وهي العلامه الظاهره التي 

تكون بيعته واجبه بعد خسف الجيش على كل مسلم

هذه فيها نظر سبحان الله لطالما فكرت بالامر وسالت الله ان اكون منهم 

لطالما اشغلني هذا وسسالت الله ان  يجمعني به قبل الخسف بالجيش

واساله ان يسبب لي  الاسباب لاكون ممن يبايعونه قبل الخسف وليس بعده 

فانها  السبق ورب الكعبه 

ساعود مرة ثانيه لذات الموضوع  الان انا على وشك سفر 

ولنرى راي الاخوة في هذا  الامر  وننقله الى قسم الحوارات

بارك الله باخي المستقبل



حمل سلسلة البراء ولولاء للشيخ ابا اسحاق الحويني حفظه الله
http://www.almoumnoon.com/t3881-topic

اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل، فاطر السماوات والأرض،
عالم الغيب والشهادة
أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون،
اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك،
إنك تهدي من تشاء إلى صراطٍ مستقيم

     مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستقبل
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   22/8/2013, 9:47 pm

نعم ، أقصد الرجال الذين يعرفونه فيظهرونه ليبايعه الناس قبل الخسف . أسأل الله تعالى بمنه و كرمه أن يجعلنا منهم آمين .


  * اصبر لله على ما تكره يعطيك الله ما تحب *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صلاح الدين 2
عضو مشارك وفعال
عضو مشارك وفعال



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   22/8/2013, 10:05 pm

السلام عليكم ،
اخي المستقبل اعلم بانني احبك في الله اما موضوع كيف يعرف المهدي قبل البيعة هو سهل سياتي رجل يفك كل الغاز الكون يهبه الله علم يبهر به كل العالم و هذا تسميته بالمهدي اي يهدى الى شيء خفي لكل سر مبهم  بفضل الله و هنا سهلت على كل مسلم لا تنتتظروا ان يغم عليكم و لكن اياكم و أئمة الضلال من اتباع سلاطين الجور و خصوصا الجزيرة العربية بالذات.


اللهم اكفينا شر الماسونيين و الصهاينة الذين يريدون تاجيج الفتن بين المسلمين اللهم يا رحمن دمرهم واشغلهم في نفسهم ورد كيدهم في نحورهم , اللهم لا تجعل لهم مقرا أو مسكنا وشتتهم شتاتا ما بعده لقاء , اللهم جمد الدماء في عروقهم , وأرسل لهم داء يمرضهم دون دواء

اللهم أنت عضدي ونصيري بك أحول وبك أصول وبك أقاتل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستقبل
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   22/8/2013, 10:22 pm

مجتهد كتب:
السلام عليكم ،
اخي المستقبل اعلم بانني احبك في الله اما موضوع كيف يعرف المهدي قبل البيعة هو سهل سياتي رجل يفك كل الغاز الكون يهبه الله علم يبهر به كل العالم و هذا تسميته بالمهدي اي يهدى الى شيء خفي لكل سر مبهم  بفضل الله و هنا سهلت على كل مسلم لا تنتتظروا ان يغم عليكم و لكن اياكم و أئمة الضلال من اتباع سلاطين الجور و خصوصا الجزيرة العربية بالذات.
و عليكم السلام و رحمة الله ، أحبك الذي أحببتني فيه أخي ،

أما قولك ً سيأتي رجل يفك كل ألغاز الكون يهبه الله علم يبهر كل العالم ً فإن كنت تقصد المهدي فهذا الكلام خطأ لأن المهدي لا يعلم كل ألغاز الكون ، وحذار من الغلو فيه فما هو إلا خليفة راشد ، و إن كنت تقصد شخصا آخر فهذا خطأ أكبر ليس لك به بينة ، و السلام .


  * اصبر لله على ما تكره يعطيك الله ما تحب *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الأمل القادم من بعيد
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   23/8/2013, 1:14 am

هذا من حكمة الله، سيثب العزيز الحكيم هذه الفئة لمبايعة المهدي، و بنفس الحكمة سيخرج المنافقون لاتباع الدجال !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محبة للرسول
عضو مشارك وفعال
عضو مشارك وفعال



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   23/8/2013, 1:23 am

ربما يكون من المجاهدين او من رجال العلم البارزين او شخصية معروفة معروف بالصلاح ويكفينا والحمدلله اننا نؤيد نصرة الاسلام ونؤكيد كل شخص يدعو لهذا اما مبايعته قبل الخسف فنحن لم نجد هذا في السنة فلا داعي ان نرهق انفسنا بالبحث عنه او التفكير فيه لان هناك امور كثيرة في الحياه قد نتجاهلها ونفكر في هذا الموضوع خصوصا انه استغل من قبل البعض بادعاء المهدوية هذا في تحليلي الشخص ولكل شخص رايه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الأمل القادم من بعيد
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   23/8/2013, 2:50 am

انا شخصيا لآهتم لموضوع المهدي،،متى سيخرج ! ما يهمني هو رضا الله عني و قبول توبتي، التبات على منهاج الرسول، و الجد في التقوى، هذفي هو جنة الفردوس و النظر إلى وجه الله، مستعد للرحيل في اي وقت، لا اعرف هل ساعيش غدا او العام القادم، او اكون في زمن المهدي .... ما يهمني هو الاجتهاد في الطاعات و اجتناب النواهي، حتى اتجنب فتن الدنيا، فتن القبر، هول المطلع، الحساب، الميزان، المرور على الصراط !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو مشاري
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   1/12/2013, 6:57 pm

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاك الله خير اخي المستقبل وانار الله بصيرتك
والله ممن يدعو الله انني ابايعه واكون تحت لواءه احارب معه لنصره خذا الدين ياخي المستقبل يشهد الله انني احبك وانا لا اعرفك وجمعني الله وأياك والاخوان في هذا المنتدى الطيب لمحاربه تحت لواءه
اخي المستقبل لاتنسني من دعائك فدعوه لأخيك في ظهر العيب مستجابه
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بدأ الأمر
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   1/12/2013, 8:38 pm


*** المهدى ظهر فعلا ولا يعرف حقيقته الا القليل من الناس***

=====================================



السلام عليكم ورحمة الله و بركاته



رأيت ليلة أمس في المنام أني في مسجد جامع كبير و كنا ننتظر إقامت الصلاة

و إذا برجل لم أره و معه مجموعة من المشائخ و العلماء يعلن أن الذي سيصلي بنا

هو الإمام المهدي رضي الله عنه وعندها تفاجئت من ناحية التوقيت و بظهوره فجأه

لكنني شعرت بالسعادة والسرور ثم إستوينا متراصين و كنت في الناحية اليمنى من المسجد

ثم كبر المهدي و بدأ يقرأ الفاتحة جهرياً و كنت أقراء مع المهدي الفاتحة سراً و كأنني أقراء بلسانه

ويعلم الله أنني كنت أشعر بأيات الفاتحة و هي تخرج من على لساني وأنا أشعر بالمهدي

و هو يقرأها وكأنني داخل جسده و كأنها سيفٌ حاد على المصلين

و إذا بشاب على يميني بدأت تتحرك أطرافه وخاصة

يده اليسرى حتى تضايقت منه ثم بدأ يتحرك الذي على يساري ويحرك أطرافه

ثم بدأ يتحرك أغلب من في المسجد و كأن الجميع مصاب بسحر أو بداخلهم جان

تضايقت من الذي على يميني لأنه بدأ يؤذيني ويدفعني و يضع يده على رقبتي

بعدها سحبت رأسي من تحت ذراعه و أستقمت مره أخرى و حينها لاحظت

أن المهدي لم يقرأ بعد الفاتحه جهرا بل كانت القراءه بعد الفاتحه سريه

حتى هداء من في المسجد و كنت أقول في نفسي المهدي راقٍ

و قراءته أثرت في الناس و كانت الصلاة كأنها صلاة الفجر

ثم سلم المهدي من الصلاة فبعدما سلمت من الصلاة بدأت أرفع رأسي حتى أراه

و عندما ألتفت للمصلين رأيت جزاء من وجهه و كان غائر العينين أجلى الجبهه (عريض الجبهه)

هذا كل ما رأيته و بعد ذلك أخذه أولئك العلماء و خرجوا به و كأنهم يريدون إخفائه

ثم أثناء خروجي من المسجد قلت سأبشر إخوتي في ملتقى صائد الرؤى بأن المهدي ظهر

و أنني شاهدت شيء من وجهه رضي الله عنه و كنت مسرعاً حتى أضع الرؤيا

التي هي بشاره في الملتقى و إذا بي أدخل في مكان و أرى فيل محنط و زرافه

لكنها كانت قصيرة جدا و لونها ليس كزرافه المعروفه و حينها قابلت صاحب الحظيرة

وقلت له هل لديكم حاشي (بعير , جمل ) قال لدينا 6 حشوان فسررت

و قلت سأضحي بها من أجل ظهور المهدي وقلت لصاحب الحظيرة أرني إياها

فعندما فتح باب الحظيرة الداخليه إنطلقت زرافه كالتي رأيتها سابقا و كانت تريد الهروب

فأسرعت و كنت سأمسك برجلها و خشيت أن تهرب فنطلقت مسرعاً و أغلقت باب الحظيرة

الخارجي و قمت بإمساكها و بعدها إستيقضت إنتهت الرؤيا

لا إله إلا الله محمد رسول الله




°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°

تعبير الاخ فهد جابي

°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°



ان صدقت الرؤيا واظنها صادقة والله اعلم

كلمات تدل على قرب الظهور العلنى

" الفاتحة من بداية الفتح "

" صلاة الفجر " بزوغ فجر الظهور اول خطوة فى ظهور الضحى والنهار الجلى"

فانها تخبر وبشدة ان المهدى ظهر فعلا فعلا فعلا ولكن قليل من الناس من يعرفون حقيقته ويريدون له الظهور العلنى المعروف




- ثم بدأ يتحرك أغلب من في المسجد و كأن الجميع مصاب بسحر أو بداخلهم جان-هذه الجزئية

للاسف تعنى ان هناك من المسلمين من لا يريد المهدى ان يظهر ويقولون سوف نقع فى حروب فى زمنه ويريدون له ان لا يظهر




- باقى الرؤيا تثبت ان بطل الرؤيا هو المهدى نفسه فعلا فقد توافق الوصف مع وصفه فى السنة المكرمة" اجلى الجبه "

وان الرائى سيعاصر المهدى ان شاء الله وان الرائى مستعد ان يفدية بكل ما اوتى من خير فى مقابل ان يظهر المهدى

والمهدى الان لا يعرف حقيقته الا القليل ومنهم علماء ربانيين وان شاء الله الظهور للعلن يكون قريبا هذا والله اعلى واعلم







°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°

تعبير الاخ احمد الله - ابراهيم

°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°




بشراك اخىى الصقر صقر

هى رؤى من الرؤى التى تبشر بقرب المهدى

وما شاء الله عليك ستكون من اتباعه المخلصين فانت لم تتاثر بمس يصيب الناس حتى لا يتبعو المهدى

اى انت من المؤيدين ان القادم هو المهدى ولست من المنكرين له وتؤيده فى قلبك بشده وتوقن انه اقترب زمانه

والزرافه هى الدجال

ورمزه هو 6

وسياتى بعد المهدى بست سنوات لانك ستذبح عن كل سنه ذبيحه

والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو طاهر
المراقبين
المراقبين



مُساهمةموضوع: رد: كيف يُعرٓف المهدي ؟   1/12/2013, 11:03 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك اخي الكريم فعلا استنتاجك منطقي وينم عن تعمق بالتفكير وفهم بالامور
نسال الله ان نكون من اتباعه الصادقين الاولين



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف يُعرٓف المهدي ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://www.almoumnoon.com/ :: {{{{{{{{{{منتدى المؤمنين والمؤمنات العام}}}}}}}}}} :: القسم العام-
انتقل الى: