http://www.almoumnoon.com/
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







http://www.almoumnoon.com/

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر | 
 

 * رسالة إلى المهدي *

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المستقبل
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: * رسالة إلى المهدي *   4/3/2013, 9:33 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله رب العالمين و الصلاة والسلام على إمام المتقين و سيد المرسلين نبينا محمد و على آله و صحبه أجمعين
ثم أما بعد ، فالسلام عليكم و رحمة الله

هذه رسالة أوجهها إلى أخي في الله ابن رسول الله محمد بن عبدالله الملقب بالمهدي خليفة الله في الأرض قريبا إن شاء الله ،
مضمونها (( نعم ، أنت هو )) فلا تخش إلا الله .

من يتأمل في حال أمتنا الإسلامية اليوم و يرى النصوص الشرعية بعين البصيرة يدرك أن لله في ذلك حكمة و أن الفرج قريب بإذن الله ، و هذا أيضا متواتر في (المبشرات) رؤا المسلمين اليوم .

لا أشك بأنك حزين جدا على حال الأمة اليوم ، و ودت لو أنك قادر على ملئ الأرض قسطا و عدلا ، و لأنك صادق فسيكون ما تود أن يكون بإذن الله و سيعطيك الله تعالى على قدر نيتك .

لعلك (محبوس) بمرض أو سحر أو ظرف عائلي و يحترق قلبك على ما يحدث في الشام و تريد الذهاب لنصرة المسلمين هناك لكنك غير قادر ،
صدقني يا ( إمام ) أن في ذلك خيرة من الله ، لعل ذلك يدفعك لقراءة المواضيع المتعلقة في هذا الموضوع فتكون على بينة تامة من أمرك و أنك أنت المقصود .

في هذا المنتدى المبارك و غيره من المنتديات الإسلامية التي تعنى بهذا الموضوع توجد بحوث و مقالات و رؤا مبشرات كافية لتثبت لك أنك هو ، يا ابن رسول الله لا تظن أن الله تعالى سيكشف الحجاب أو سيبعث الأنبياء أحياء أو ينزل ملائكة ليخبروك أنك أنت هو ، فقد أخبرنا رسول الله صلى الله عليه و سلم أنك تُخرج ( مكرها )
نحن نعلم أنك لا تريد الإمامة و لكنها هي تريدك و ستكون لك شئت أم أبيت فهذا قدر الله و نحن أسباب ( من طُلب لشيء أعين عليه و من طَلب شيئا وُكِل إليه )، و إرادة الله تعالى ماضية و لو كاد الكائدون .

تخشى فتنة كفتنة جهيمان ؟ ( و أمره إلى الله تعالى )

في نظري أن أكبر دليل على أنك أنت المهدي هو حادثة جهيمان للحديث الذي رواه نعيم بن حماد
( سيعوذ بمكة عائذ فــيقتل ثم يمكث الناس برهة من دهرهم ثم يعوذ آخر فإن أدركته فلا تغزونه فإنه جيش الخسف )
ثم هناك شرطان لابد من حدوثما الأول هو ( اختلاف عند موت خليفة و خروج ثلاثة أبناء ملك يطلبون الحكم )
و هنا تُخرج أنت مكرها في مكة و تبايع
الشرط الثاني ( يُخسف بجيش مرسل إليك من قبل الشام )
و هنا تتيقن الأمور .

و اعلم أني لن أنتظر الثاني لو حصل الأول فلعلي ممن يُخرجك مكرها :)

اتُّهِم رسول الله بالكذب و هو أصدق الصادقين ، و اتُّهِم بالجنون و هو أعقل من وطئ الثرى

تمت و صلى الله و سلم على نبينا محمد والحمدلله رب العالمين






  * اصبر لله على ما تكره يعطيك الله ما تحب *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
omar {عبد من عباد الله }
مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ
مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   4/3/2013, 10:03 pm

أخي الفاضل المستقبل حفظك الله

ذكرتني رسالتك برسالة مماثلة كتبها أحد الإخوة نسيت والله اسمه الكريم كان معنا في منتدى أحداث النهاية ووجهها للمهدي على أساس أنه قد يكون من أعضاء أحد المنتديات.

نعم أنا وأنت وكثر جداً نؤمن أن هذا والله تعالى أعلى وأعلم زمنه الوشيك جداً والرؤى تخبر بالكثير والكثير ولكن لا أظن أخي والله تعالى أعلى وأعلم أنه من أعضاء المنتديات.

أنا كنت مثلك أظن سابقاً أنه من أعضاء المنتديات ولكني غيرت رأيي لسبب وهو أن المهدي أخي إن كان يكتب معنا في المنتديات فلن يكون شخصاً مثلنا بل سيكون مميز جداً وطرحه سيكون مختلف عن أي مسلم وسيكتشف بسهولة شديدة جداً من افكاره ولغته التي قرأنا أنها قوية جداً وحقيقة لم أجد على مدى سنوات أي من هذه المواصفات وخاصة الفصاحة الكبيرة جداً التي قد يرثها عن جده صلى الله عليه وسلم وعن ابيه علي رضي الله تعالى عنه ولهذا فأصدقك القول.. لقد حاولت كثيراً جداً أن أميز واحداً من المسلمين على المنتديات ممن قد تنطبق عليه مثل هذه الأمور ولم أصل لشيء ولم اتعجب أني لم أصل لشيء والسبب فيه شيء من الطرافة التي كلما تذكرتها ابتسمت.

كان معنا أخ فاضل كريم في منتدى احداث النهاية دعانا ذات يوم لقيام ليلة جمعة وأن نبتهل إلى الله تعالى لنعرف من هو المهدي وحقيقة أنا لم أشارك لأني لم اقتنع بالفكرة فالصلاة أمر وطلب معرفة من هو المهدي أمر آخر فأقام تلك الليلة مجموعة من الشباب في المنتدى ولم يصلوا لشيء ثم دعاهم أخونا الحبيب لتكرار الأمر فكرروه دون جدوى :)

نحن أخي الفاضل كلنا شوق لرؤية ابن بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم والجهاد معه وترسيخ اركان الدولة معه وكثيرون يتمنون ولا ألومهم أن يكونوا عوناً له في نشر العدل فإن لم يبرز أهل الصلاح في زمن الحاكم العادل ليعينوه على تحقيق العدل فمن يبرز أهل المعاصي؟ ولكن ليس الكل قد يبحث عن هذا والأمر ليس سيان عند الجميع.

المهدي لن يظهر أخي والله تعالى أعلى وأعلم لنا على المنتديات لأنه محفوظ من عند الله تعالى وأنا لا أشك ابداً أنه محفوظ تمام الحفظ لذلك هذا هو السبب الثاني الذي يجعلني أرى أنه لا يدخل المنتديات ربما وإن دخلها ربما فإنه لن يعرفه أي منا.

طبعا ربما إخوة مسلمون لنا يرون أننا مخطئون في الاعتماد على الرؤى والاحاديث والاثار التي تؤكد كلها قرب خروجه والله تعالى أعلى وأعلم ولكن أقول لهم إخواننا هذا ليس خلافاً في العقيدة فلا يجب أن نحوله ابداً إلى مدخل لفرقة المسلمين.

والله المستعان.


عدل سابقا من قبل عبد من عباد الله في 4/3/2013, 10:51 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صلاح الدين 2
عضو مشارك وفعال
عضو مشارك وفعال



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   4/3/2013, 10:09 pm

درجة بدرجة اخي المستقبل قبل ان تقع رسالة طيبة من فم طيب اغمض عينيك فقط توكل على الله تصل لا نقرا حديث و تطبقه فقط امشي و ثق بانك اذا نصرت الله فان الله ناصرك حتى و لو عرفك العملاء الخونة فلكل مرحلاوة فمرارة الموت الجنة اذا رضيت بالله ربا و بالاسلام دينا و بمحمد صلى الله عليه و آله و سلم نبيا و رسولا
فقط اسئلك سؤال اذا كنت فعلا كويتي الاصل و بدون لحية و لك شارب فقط اقول لك فقط اذا قدر على الكويت بلاء فلا تقل ان الامة قد ماتت و تفكر بان الله قد جعل من وراء كل شيء امرا لا نفقهه نحن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المتسامح
عضو مشارك وفعال
عضو مشارك وفعال



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   4/3/2013, 11:00 pm

لاحول ولاقوة الابالله العظيم بدأنا بالرسائل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
just dream
ايقاف دائم
ايقاف دائم



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   4/3/2013, 11:04 pm

@المتسامح كتب:
لاحول ولاقوة الابالله العظيم بدأنا بالرسائل

ههههههه المتسامح خف عليهم شوي
حاول تتفائل و انا اقول حاول
انا حاولت و لسا احاول ههههه
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
omar {عبد من عباد الله }
مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ
مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   4/3/2013, 11:12 pm

اخونا المتسامح اضحك الله سنك

أخي ليس كل الناس يفكرون مثل بعضهم البعض

فما تراه أنت شديد الغرابة لا يجب ولا يجوز ولا يصح بتاتاً البتة :) كتابته


يراه غيرك من باب الترويح عن النفس ببث الأمل بين المسلمين أن المهدي قد يكون يرى ما نكتبه

اخي أجدك محق في خشيتك من أن يخرج مدعي مهدية هنا :)

هل تعلم كم مدعي مهدية كان عندنا في احداث النهاية خلال 6 أشهر فقط

وكم مدعي مهدية في النجاة من الفتن خلال اسبوع بشكل مباشر وشكل غير مباشر

هون عليك أخي فالأمر لن يصل باي مسلم على المنتديات إن ادعاها أن يذهب بين الركن والمقام ويثير فتنة

لقد مضى زمن جهيمان أخي

إنما الفتنة الان قد تقع في أمصار غير الحجاز أما الحجاز فالله تعالى أعلى وأعلم لا لن يكون فيها فتنة جديدة

أحياناً أخي الفاضل تكون نوايانا شديدة الاخلاص للأمة ولكن يعوزنا الأسلوب الملائم في توضيح الأفكار وبيان المخاطر

أخونا المستقبل لا أراه يقصد بموضوعه إلا أن يخاطب الرجل وله الحق ان يظن ان الرجل قد يرى موضوعه ولكن أخونا الفاضل المستقبل نسي أن المهدي يهرب منها فمهما وجه له من رسائل كما حدث في عدة منتديات من قبل وليس هنا اول مرة فإن رجلا كالمهدي محال ان يستجيب لأي رسائل

لا اتحدث باسمه ولكن هكذا كانت دراستي عنه وعن ادق ادق تفاصيل ما كتب عنه

لكن لا يمكنني أن أحجر على ما يحب أي مسلم أن يكتبه فليس اي منا صاحب منهج دكتاتوري :)



عدل سابقا من قبل عبد من عباد الله في 5/3/2013, 12:41 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المتسامح
عضو مشارك وفعال
عضو مشارك وفعال



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   4/3/2013, 11:50 pm

اخي جوست دريم ماذا يوحي اليك هذا النوع من المواضيع؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة لربها
المشرفه العامه
المشرفه العامه



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 12:26 am

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

خطر ببالى سؤال حتى ان وجد المهدي فى المنتديا ت

هل يعلم انه المهدي ؟؟؟؟..على حسب علمى المتواضع ان الله تعالى يصلحه فى ليلة

بارك الله فيكم جميعا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن مسعود
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 12:44 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
بارك الله فيك اخي المستقبل و بارك الله في الاخوة و الاخوات المشاركين جميعا
رسالتك اخي حسنة من حيث صياغتها و من حيث اكثر مضامينها، و فيها افتراضات من الجائز جدا صحتها و جواز وقوعها
لكن أخي اسمح لي فالآن هي رسالة بدون عنوان، ببساطة لأنه الآن لا يوجد المهدي، لأنه لم يظهر بعد، و هذا الرجل الذي سيصبح المهدي بعد ان يصلحه الله بفضله، هو الآن رجل من عامة المسلمين، قد يكون خطاء و قد يكون مبتلى، و من الاكيد و اليقيني انه لا يعلم انه هو من سيكون المهدي، و حتى ان كانت له اشارات مبشرة فانه منها في ريب و يحاول ابعادها عن ذهنه و ليس على وجه الاطلاق جازما بكونه المهدي، بل لعله يتمنى ان لا يكونه، بدليل اكراهه على البيعة و فراره منها كما ورد في بعض الآثار، و بكاءه عند توكيل الامر اليه كما ورد في آثار اخرى، فالمهدي اذن من سمات شخصيته كره الامارة و كره تولي منصب الحكم، و هذه الخصلة حقيقة تميز بها سلفه من الخلفاء الراشدين جميعا، فهو كما ذكرت في رسالتك لن يطلب الامر فيعينه الله عليه
بالتالي حاليا، مادام المهدي لم يصلحه الله بعد، و لم يظهره، فلا وجود لل(المهدي) في واقع امة المسلمين كخليفة مهدي مبارك صالح بصفاته المعروفة، و انما الموجود رجل اخبرت اكثر الرؤى انه في ابتلاء شديد، قد يكون له حظ من الصلاح، و هو رجل من عامة المسلمين لا يتميز كثير التميز عن اخوانه، و لا يعرف انه سيكون المهدي و الاكثرية الساحقة جدا من الامة لا تعرف انه المهدي، فالرسالة اذن احتفظ بها الى ان يظهر المهدي قريبا باذن الله، و يبايع، فسلمها له و اخبره انك كتبتها في زمن ما قبل ظهوره
و الله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو محمد 2018
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 1:25 am

لايعلم المهدي انه المهدي الا بعد الصلاح
حتى بعد الصلاح لن يدعوا انه المهدي وسيبايع كارها
ولا اظنه يدخل المنتديات والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بــدرالزمان
المشرف العام
المشرف العام



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 1:30 am



السلام عليكم
قرأت كثيرا وتوقفت عند .... انه مبتلى
كأن يكون مسحور أو مريض أو ما شابه
حبذا من يعلم شيء يدل على هذا أن يذكره
وخاصة أخي المعبر بن مسعود
لانه استعرض رؤى كثيره في هذا المجال



((اللَّهُمَّ رَبَّ جِبْرَائِيلَ وَمِيكَائِيلَ وَإِسْرَافِيلَ، فَاطِرَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ،
عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ، أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ،
اهْدِنِي لِمَا اخْتُلِفَ فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإذْنِكَ،
إِنَّكَ تَهْدِي مَنْ تَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستقبل
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 2:47 am


السلام عليكم و رحمة الله

أحبتي ، لم أقل أن المهدي عضو في المنتديات ، و لكن لا يستطيع أحد أن يأتي بدليل لنفي ذلك ، كما أني لا أستطيع أن آتي بدليل يثبت ذلك ، فسددوا وقاربوا و أبشروا .

الرسالة مضمونها ( الفكرة ) وليس الشخص ، و لو أنني غيرت اسم الموضوع فقط لما ارتاب البعض .

و المهدي لا نعلم نحن و لا هو أنه المهدي حتى يخسف بالجيش، و لكن هل يمنع الشعور بذلك ؟ هل يمنع أن يشعر هو أنه هو إذا توافرت فيه جميع الشروط ؟

ثم إن المهدي -رضي الله عنه- لا يعدو كونه رجل صالح من المسلمين يصبح أميرا عليهم فترة من الزمن و يقيم الله تعالى على يديه العدل .






  * اصبر لله على ما تكره يعطيك الله ما تحب *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طارق
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 8:47 am

السلام عليكم ورحمة الله
اخي الكريم المستقبل جزاك الله خيرا الحقيقة انك قمت بلفتة طريفة وطيبة كما قال الاخ عبد من عباد الله في منتدى النهاية واظن اسمه يحيى اليحيى قام بتوجيه رسالة الى المهدي ان كان هذا زمانه وكان ممن يبحث عن المهدي في المنتديات ان كان يملك انترنت طبعا فكثير من الناس لايملكها اليوم في منزله
ولكن اعلم ان الله على كل شيء قدير وتفاؤلو بالخير تجدوه
الله اعلم قديكون المهدي يتصفح المنتديات بحثا عن المهدي الذي ينتظره ويتمنى خروجه كل مسلم اهمه حال الامة اليوم ويتمنى تحقيق العدل والنصرة للمغلوبين وانهاء ظلم الكفرة وتحكمهم وما الى ذلك من مخالفات لشرع الله تبارك وتعالى
طبعا المهدي لايعرف نفسه الان ولاا حد يعرفه الا بعد الاصلاح والله اعلم قد يكون السبعة علماء يبحثون عنه الان كل على حدى ولكنهم يجتمعون على غير ميعاد في مكة ويبحثون عنه ويجبرونه اكيد ليديهم علامات واضحة وقوية ليسقطوها عليه واظنها هذه العلامة من سياق الاخبار ان صحت والله اعلم يجونه ملصقا وجهه الى الكعبة يبكي اظنها علامة لهم فلا اظن ان احدا سيقوم بفعلها الا رجل يبكي ولايجد قربى او كفارة عن تقصير وذنوب وغفلة ولهو الا البكاء او من شدة الفتن وضياع امر الامة وتشتتها وتكالب الاعداء عليها
هنا يدقققون بصفاته ويسئلون عن اسمه واسم امه وابيه فيهرب لانه لايتوقع ابدا ان يكون هو على ضعفه وبكاءه اذ لم يكن مجاهدا قويا في ساحات الجهاد وبكاؤه على ذنوب او تقصير وضياع سنين والله اعلم
وعلى كل حال ايا يكن
فرسالتك والله تسر كل من احب المهدي ويتمنى ان يظهره الله تبارك وتعالى عاجلا غير اجل وان يساعده قدر المستطاع قبل وبعد البيعة
واسال الله جل وعلا ان يوصل رسالتك الى المهدي بيده الخير وهو على كل شيء قدير وهو بكل شيء عليم
وكما قال الاخوة الكرام كلها اجتهادات وجائزة ممكن جدا ان المهدي حلس بيته وان كان عنده الانترنت اكيد ومؤكد جدا ان كان هذا زمانه يبحث عن المهدي ويجد متنفسا له بالقراءة والبحث
واسال الله تبارك وتعالى ان يجعلنا واياكم وجميع الاعضاء الكرام والباحثين عن المهدي ان يثبتنا الله تبارك وتعالى على دينه الحنيف وان يتفضل علينا بمنه وكرمه ان يجعلنا جميعا ممن ينصرون المهدي ويعاصرونه ويجاهدون معه وان يختم لنا بالشهادة نلقى بها ربنا الكريم تكفيرا عن خطايانا وغفلتنا وتفريطنا واسرافنا
امين يارب العالمين
خير من سئل وخير من اعطى ويغضب اذا لم يسئل ولاير د سائلا
ولا نحصي عليه ثناءا كما اثنى ربنا على نفسه
وفقنا الله تبارك وتعالى واياكم وجميع المسلمين لنيل رضاه في الدنيا والاخرة....امين
وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
omar {عبد من عباد الله }
مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ
مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 9:39 am

@المستقبل كتب:

و المهدي لا نعلم نحن و لا هو أنه المهدي حتى يخسف بالجيش، و لكن هل يمنع الشعور بذلك ؟ هل يمنع أن يشعر هو أنه هو إذا توافرت فيه جميع الشروط ؟


هذه منطقية اخي الفاضل المستقبل فإن الرجل منا يرى ما يحصل له بعد ساعة أو يوم او شهر او عام او عشرة أعوام من احداث فما بالك بالمهدي أنا أشاركك الرأي أنه رأى والله تعالى أعلى وأعلم ارهاصات عديدة ورؤى عدة لأنني أقيس قياس مقبول وليس فاسداً فإن كنا نحن الأشخاص العاديين نرى رؤى لأحداث في حياتنا تتحقق فما بالك به هو فليس من منكر القول أن نقول بأنه رأى أو يرى ارهاصات وهذا لمزيد من تقريب الصورة وتوضيحها عن المهدي يعينني على فهمها ما يسره الله تعالى لي من قراءات مطولة وكثيرة على مدى عام كامل مضى ولأني أشتغل بالكتابة فإن من أسس الكتابة أنك حين تريد أن تكتب شيئاً فعليك أن تعمل كرجل مخابرات تنقب عن أصغر وأدق التفاصيل حين تقرأ عن موضوع ما حتى تحيط بكل جوانبه التي يقدر الله تعالى لك الوصول إليها.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب عمر بن الخطاب
ايقاف دائم
ايقاف دائم



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 11:34 am

السلام عليكم

بارك الله فيك اخي الحبيب في الله


ما اضيق العيش لولا فسحة الامل

اخي المستقبل ...ارسلت لك رسالتين سابقا ...هل قرأتهما؟...على حد علمي يوجد عندك مشكلة بنظام الرسائل الخاصة

الرسالتان هما بخصوص رؤيا : ...و حوله 18 رجل...


-----------------------------------------------------------------
-----------------------------------------------------------------
-----------------------------------------------------------------

قولك أنك لا تفهمني   :   مديح لا أستحقه أنا ... و إهانة لا تستحقها أنت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
just dream
ايقاف دائم
ايقاف دائم



مُساهمةموضوع: رد: * رسالة إلى المهدي *   5/3/2013, 5:07 pm

@المتسامح كتب:
اخي جوست دريم ماذا يوحي اليك هذا النوع من المواضيع؟

انا حقيقة استغرب مثل هذه الرساله ( لا تخطر على بالي )
هذا اسلوبي انا و لكن غيري يحب ان يعبر و يكتب و الناس سبحان الله مختلفون باطباعهم

:)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
* رسالة إلى المهدي *
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://www.almoumnoon.com/ :: {{{{{{{{{{منتدى المؤمنين والمؤمنات العام}}}}}}}}}} :: القسم العام-
انتقل الى: