http://www.almoumnoon.com/
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







http://www.almoumnoon.com/

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر | 
 

 الى اختي الغالية ...تقية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مؤمنة بالله
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: الى اختي الغالية ...تقية   18/2/2013, 7:10 pm

السلام عليك ورحمة الله وبركاته

افتقد اختنا الغالية والحبيبة تقية
فقد كانت تضفي على المنتدى روحا جميلة مليئة بالتفاؤل والامل

اسال الله ان تكوني يااختي الحبيبة بخير

لاتتاخري عنا اختاه فنحن نفتقدك كثيرا

تعودين سالمة غانمة باذن الله تعالى ...


رتبت "أمنياتي " في طابور الدعاء وأرسلتها عاليا إلى السماء
واثقة بانها ستصبح يوما ما غيوما يُبللني مطرها بإذن الله



اللهم احرسني بعينك التي لا تنام واكنفني بكنفك الذي لا يرام
لا أَهْلَكُ وأنت رجائي كم من نعمة أنعمت بها عليَّ قلَّ عندها شكري
فَلَمْ تحرُمْني وكم من بلية ابتليتني بها قل عندها صبري فلم تخذلني
اللهم ثبت رجاءك في قلبي
واقطعني عمن سواك
حتى لا أرجو أحداً غيرك

يا أرحم الراحمين..



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو يحي
المراقب العام للمنتدى
المراقب العام للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   19/2/2013, 7:23 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله عنا كل خير اختي عن السؤال

اختنا تقية مريضة فادعوا لها بالشفاء والمعافاة

والسلام عليكم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قلب نابض
المشرفه العامه
المشرفه العامه



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   19/2/2013, 9:27 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخت تقية مريضة قليلا فلا تنسوها من صالح دعئكم ادعوا لها بالبركة في الصحة والعافية

بارك الله فيك اختنا مؤمنة على سؤالك عن اختك نعمه الاخوة في الله



كقطرة مطر ,,,
نزلت على ارض سبخة
لا التراب احتواها,,,
ولا هي عادت لتعانق الغيم,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   19/2/2013, 9:27 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لااله الا الله ...ولاحول ولاقوة الا بالله
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها

اخي في الله ابو يحيى ... ابلغها عني السلام
وارجوك اخي ان تطمنا عليها ااولا باول
جزاك الله خيرا...


رتبت "أمنياتي " في طابور الدعاء وأرسلتها عاليا إلى السماء
واثقة بانها ستصبح يوما ما غيوما يُبللني مطرها بإذن الله



اللهم احرسني بعينك التي لا تنام واكنفني بكنفك الذي لا يرام
لا أَهْلَكُ وأنت رجائي كم من نعمة أنعمت بها عليَّ قلَّ عندها شكري
فَلَمْ تحرُمْني وكم من بلية ابتليتني بها قل عندها صبري فلم تخذلني
اللهم ثبت رجاءك في قلبي
واقطعني عمن سواك
حتى لا أرجو أحداً غيرك

يا أرحم الراحمين..



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم عمارة
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   20/2/2013, 12:10 am

اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها

اللهم أشفها وأشفني وأجعل ما أصابنا كفاره عنا ورفعة لنا عندك وألهمنا الصبر والإحتساب والرضاء بما كتبت لنا
اللهم صلي وسلم وبارك على حبيبنا محمد وآله وصحبة أجمعين





ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   20/2/2013, 9:19 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الف سلامة عليك اختي ام عمارة

اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها


رتبت "أمنياتي " في طابور الدعاء وأرسلتها عاليا إلى السماء
واثقة بانها ستصبح يوما ما غيوما يُبللني مطرها بإذن الله



اللهم احرسني بعينك التي لا تنام واكنفني بكنفك الذي لا يرام
لا أَهْلَكُ وأنت رجائي كم من نعمة أنعمت بها عليَّ قلَّ عندها شكري
فَلَمْ تحرُمْني وكم من بلية ابتليتني بها قل عندها صبري فلم تخذلني
اللهم ثبت رجاءك في قلبي
واقطعني عمن سواك
حتى لا أرجو أحداً غيرك

يا أرحم الراحمين..



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمن بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   21/2/2013, 1:30 am

خبر محزن فعلا

أتمنى لها الشفاء العاجل

دخلت للمنتدى لأجل تصفح الجديد من صور جمال بلادي في هذا القسم

ولما دخلت للقسم وجت هذا الموضوع

أتمنى أن تشفى عاجلا وأن يكون مرضها بردا وسلاما...
لا تنسوها بالدعاء إخوتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة لربها
المشرفه العامه
المشرفه العامه



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   24/2/2013, 3:58 pm


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


اختى الغالية والحبيبة مؤمنة بالله جزاك الله خيرا لسؤالك الطيب عنى...وقد وصلنى سلامك فبارك الله فيك وحفظك ورعاك ورزقك الصحة والعافية ما حييتى ..ولا حرمنى الله من طيبتك وحسن خلقك..صدقا اسعدنى سؤالك عنى

لقد شملنى الله برحمته طيلة الايام الماضية ومرضت واساله تعالى ان يكون قد طهرنى من بعض الذنوب التى على كاهلى فهي كثيرة ...والحمد لله رب العالمين
لقد بدات اتماثل للشفاء بفضل الله تعالى وانا احسن مما كنت عليه فى بداية المرض ولله الفضل والمنة
بصراحة اشتقت الى بيتى وعائلتى الثانية اسال الله ان يكون الجميع بخير ...والشكر موصول لاختى العزيزة ام عمارة التى اسال الله العلي القدير ان يشفيها شفاء لا يغادر سقما وان يحفظها من كل سوء ...ولاخى الكريم مؤمن بالله ..يارك الله فيكم جميعا على الدعاء الذى كنت فعلا بحاجته ..واشكر اختى العزيزة قلب نابض واخى الكريم ابا يحي لاجابتهما فى مكانى فقد كانا سببا لهذه الدعوات اطيبات التى غمرتنى

اللهم احفظ كل اخوانى واخواتى فى هذا المنتدى الكريم
واجمعنا جميعا فى ضل عرشك يوم لا ضل الا ضلك
وفى مستقر رحمتك ..فى الفردوس الاعلى بفضلك ومنك علينا يا ارحم الراحمين

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حکمة هي النجاح
نائب المدير العام
نائب المدير العام



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   24/2/2013, 10:55 pm



السلام عليكم ورحمة الله وبرکاته

اللهم لك الحمد حمدا کثيرا طيبا مبارکا يليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك
أهلا أهلا بعودتك يا تقية يا أختي العزيزة سررت بتماثلك للشفاء أسأل الله تعالى أن يکون شفاءا لا يغادر سقما

حمدلله على سلامتك أختنا العزيزة





رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الوَهَّابُ
ْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابومحمد
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   25/2/2013, 12:47 am

الحمدلله على سلامتك ياابنتي الكريمه
و
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيها
وجميع مرضى المسلمين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمن بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   25/2/2013, 11:30 pm

الحمد لله لسلامتك أختي
لا تنسينا بالدعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة لربها
المشرفه العامه
المشرفه العامه



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   26/2/2013, 2:28 pm

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

اختى الغالية حكمة هي النجاح

اخواي الكريمان ابومحمد ومؤمن بالله بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا على الدعاء اسعدنى ذلك منكم

اسال الله اعظيم رب العرش العظيم ان يرزقكم الصحة والعافية ويحفظكم من كل سوء

اللهم آآمييين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بــدرالزمان
المشرف العام
المشرف العام



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   27/2/2013, 12:04 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
طهور ان شاء الله اختنا تقية
والمؤمن يحمد الله على كل حال
فامره كله خير
الحمد لله على نعمة الايمان



((اللَّهُمَّ رَبَّ جِبْرَائِيلَ وَمِيكَائِيلَ وَإِسْرَافِيلَ، فَاطِرَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ،
عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ، أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ،
اهْدِنِي لِمَا اخْتُلِفَ فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإذْنِكَ،
إِنَّكَ تَهْدِي مَنْ تَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة لربها
المشرفه العامه
المشرفه العامه



مُساهمةموضوع: رد: الى اختي الغالية ...تقية   27/2/2013, 10:43 pm

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

اخى الفاضل بدر الزمان بارك الله فيك ...اللهم آمييين

نعم الحمد لله على نعمة الايمان ..والله اعظم نعمة اجتبانا الله بها

واعظم ابتلاء ان يبنلى الانسان فى دينه وهو لا يعلم ويضن انه يحسن صنعا

نعوذ بالله من ذلك ...اللهم اتمم علينا نعمتك بالثبات الى الممات


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الى اختي الغالية ...تقية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://www.almoumnoon.com/ :: {{{{{{{{{{استراحة المؤمنين والمؤمنات}}}}}}}}}} :: الترحيب بالأعضاء و التواصل الاجتماعي-
انتقل الى: