http://www.almoumnoon.com/
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







http://www.almoumnoon.com/

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر | 
 

 أرجو المساعدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
yasser
زائر



مُساهمةموضوع: أرجو المساعدة   29/9/2012, 9:06 pm

السلام عليكم
يا إخوان انا لي فترة طويلة من التخرج من الجامعة ومشكلتي اني ما عرفت أسوق السيارة وودي أتزوج لكن ما فيه مره تبيني وانا ما اسوق وش السواة برايكم عاد تعرفون كثر طلبات النسوان مستحيل تقبلك وحدة وانت ما تسوق حاول أخوي يعلمني لكن للاسف ما نفع المشكلة اني كبير في السن يعني تحسون انها فشيلة ما عرفت أسوق المشكلة حتى الجماعة ما غير يستهزؤون ويضحكون يقولون قد هو كبير ولا عرف يسوق بصراحة اني خجلت من نفسي ناس اعمارهم 12 و13 ويسوقون وانا باقي قد يقول البعض منكم وش هالمشكلة التافهة لكن بصراحة يا اخوان اللي قد عانى مثلي هو اللي يحس بالمعاناة تعبت من كثر المشاوير وش الحل برايكم أتمنى ألقى جواب عندكم ومشكورين على فتح القسم المميز 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: أرجو المساعدة   29/9/2012, 10:05 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لااله الا الله ...محمد رسول الله
اصبح الان من لايسوق سيارة هذا عيب!!!!!
اول مرة اسمع هذا
والذي اعرفه يااخي ان هذه قدرات وتعتمد اولا واخيرا على اعصاب الانسان الذي يقود السيارة ..
فان كنت اخي اعصابك خفيفة فلن تستطيع القيادة
وقد يكون لديك مشكلة اخرى وهو احساسك انك لن تستطيع ان تتعلم القيادة لانك كبير بالسن وهذا الاحساس يقويه من حولك ممن يستهزءون ويسخرون

اخي ...تستطيع ان تثق بنفسك وتتجرأ ولاشيء مستحيل ان شاء الله تعالى
فقط استعين بالله اولا ثم استعين بأحد المقربين اليك الذي يستطيع ان يعلمك قيادة السيارة في نفس الوقت يزرع فيك الثقة بالنفس...
الموضوع سهل وبسيط لكن يحتاج ثقة وارادة وبعد ذلك سياتي الامر اتوماتيكيا ان شاء الله تعالى ..
وقد يفيدك احد الاخوان هنا اكثر مني..
وفقك الله الى الخير...


رتبت "أمنياتي " في طابور الدعاء وأرسلتها عاليا إلى السماء
واثقة بانها ستصبح يوما ما غيوما يُبللني مطرها بإذن الله



اللهم احرسني بعينك التي لا تنام واكنفني بكنفك الذي لا يرام
لا أَهْلَكُ وأنت رجائي كم من نعمة أنعمت بها عليَّ قلَّ عندها شكري
فَلَمْ تحرُمْني وكم من بلية ابتليتني بها قل عندها صبري فلم تخذلني
اللهم ثبت رجاءك في قلبي
واقطعني عمن سواك
حتى لا أرجو أحداً غيرك

يا أرحم الراحمين..



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yasser
زائر



مُساهمةموضوع: رد: أرجو المساعدة   29/9/2012, 10:27 pm

مشكورة أختي على الرد
انا بصراحة حاولت عدة مرات وكلما حاولت جبت حادث مرة صدمت سيارة الجيران ومرة صدمت الجدار اللي عند البيت ومرة بغيت أجيب حادث شنيع على الطريق العام لكن الله سلم بعد تلك المرة حسيت اني تعقدت وما عد اقتربت السيارة خفت لا أورط نفسي في مصيبة أكبر وبصراحة قلت خلاص كلما جيت بسوق صدمت الله يستر لا أصدم أحد الأشخاص أشوى إذا توقفت على الحديد وحتى جماعتنا يعتبرونه نقص في الرجال إذا ما عرف يسوق ويبدون يطنشونه ويستهترون فيه
المشكلة حتى أقرب الناس لي ملوا مني قالوا خلاص ما لك إلا تصبر على وضعك
لا حول ولا قوة إلا بالله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتى الملاحم
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: أرجو المساعدة   30/9/2012, 4:03 am

أخي موضوعك بسيط جدا جدا لكنك أنت من يصعبه على نفسك  وأيضا الأشخاص المحبطين لك . 
أولا ؛ أكبر خطأ تقود سياره وسط الحي وأنت لم تتعلم القياده جيدا . 
ثانيا ؛ لاتبدأ بقيادة السياره وأنت لم تستعد ذهنيا ولم ترتب أفكارك وتتهيأ نفسيا وفكريا . 
ثالثا ؛ يجب الذهاب مع شخص يعلمك القياده بإسلوب هادئ ليس فيه عجله ولا تهور وأن يكون ذو قدره وموهبه في التدريب .
رابعا؛ الذهاب في مكان بعيد من المساكن والناس مكان خالي حتى تأخذ راحتك وتشعر بالطمأنينه وبالثقه لأنها الأساس طبعا مع العلم . 
خامسا ؛ يجب أن تعلم أن كبر سنك ليس سببا في تأخرك في تعلم القياده وإنما عدم ثقتك في قدراتك والخوف من الفشل . 
يفضل أن تبدأ التعلم في سياره ذات نظام تعشيق يدوي حتى تبدأ بدايه حقيقيه . 
هذا والله الموفق أولا وأخيراً.  
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
???
زائر



مُساهمةموضوع: رد: أرجو المساعدة   30/9/2012, 4:38 am

السلام عليكم
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
والله انك نسخه مني
ظننت ان هذا موضوع سابق لي من شده الشبه .....
انا عمري 26 ما اعرف اسوق سياره ههههههههههههههههههههههههههههههههه
بس بيني وبينك افضل ما فيه احلى من البيت ومن المشي للمحلات
بفضل الله ثم بفضل المشي والهروله نقصت اكثر من ثلاثين كيلو في سنه وحده
لو طلبو بريال خبز رحت ابعد بقاله عن البيت

ان شاء الله موضوعك بسيط انا مثلك مستقبلي مهدد بسبب السياره من حيث العمل والمسؤوليات والمراجعات
لكن تذكرت ان الله جعل الناس يسوقون الطائره والسفينه والسياره فاعلم ان قيادتك للسياره على الله هين

كل الذين حولي يسوقون حتى اخي الصغير ومع ذلك لا ارى انها مشكله بامكانك مع مرور الوقت تتعلم بفضل من الله
واعلم انها تتيسر لك اذا كتب الله لك واعلم ان الدباب ابو عجلتين اسرع من السياره فكلها وسائل مواصلات فتركها ليـن يدخلنا جهنـم

واعلم قبل ان اختم مداخلتي المزعجه ان شخص له من العمر اربعين عابو عليه جماعته بانه لا يسوق سياره رغم مرور كل هذه السنين وبعد ان استجاب لضغوطاتهم وتعلم حصل له حادث ومات .............
انا لا انفررك من السياره بقدر ما اقول لـك ان هذه امور لا ينبغي الاهتمام بها لدرجه مزعجه وباذن الله تقود السياره وانت مرتاح وبلا مشاكل

احفظ الله يحفظك فالذي جعل الانسان يسوق مدرعات ومقاتلات جويه يجعلك تسوق واعتذر عالازعاج
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبودجانه
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: أرجو المساعدة   30/9/2012, 8:57 am

أخوي يحي أسمع وفقك الله أول شيء لازم تسوق في البر وصدقني في البر


ماراح تأخذ معك السواقه بالكثير ساعه وبعدين تسوق في الحي أسبوع بالكثير


بعدين تسوق في خط طويل صدقني المسأله سهله وبسيطه وأعتبرها مغامره


لاتصعبها على روحك هذا أنت قلتها أطفال ساقو تصدق زمان أذكر وللحين

عندنا بالقريه حريم يسوقن طبعاً في البر وليس داخل المدينه بعض الأخوه

اللذين أتو لبلاد الحرمين لم يسوق في يوم من الأيام والدليل شركات اللموزين

يجيبونه مايعرف يسوق يعطونه سياره موديلها في التسعينات وبعدين لاضبط

الوضع يطلع رخصه ويعطونه كامري آخر موديل إذاً المسأله بسيطه أخوي

يحي لاتصعبها على نفسك صدقني السواقه سهله وبعدين راح تذكر كلامي

أنت جرب والله يوفقك وأي مشكله تواجهك عادي قلي وأفيدك والله يوفقك


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رحم الله شيخ المجاهدين في القرن العشرين ( أسامه بن لادن ) ورحم الله أبطال غزوة منهاتن وتقبل الله جميع المجاهدين

في الصديقين والشهداء والنبيين ورحم الله وغـــــــفر لصاحب هذه التلاوه اســــــــأل الله أن يجعــــــــلها في ميزان حسناته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yasser
زائر



مُساهمةموضوع: رد: أرجو المساعدة   30/9/2012, 9:20 pm

جزاكم الله خيرا على ردودكم الطيبة
وأسأل الله أن ييسر أمري وأموركم جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أرجو المساعدة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://www.almoumnoon.com/ :: {{{{{{{{{{استراحة المؤمنين والمؤمنات}}}}}}}}}} :: الترحيب بالأعضاء و التواصل الاجتماعي-
انتقل الى: