منتدى المؤمنين والمؤمنات
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







منتدى المؤمنين والمؤمنات

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةمكتبة المنتدىالمنشوراتالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.
شاطر | 
 

 قصص ..قصيرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: قصص ..قصيرة   31/1/2018, 10:24 pm

قصة كفاح


اسمي احمد نشأت بين ابي الذي يعمل مهندسا .. وامي ليسانس اداب ولا تعمل...
...ابي. لم يحب امي ....ليست هذه هي المشكلة ....المشكلة تكمن في انه كان حريصا علي نقل ذاك الشعور لها.. .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   31/1/2018, 10:34 pm

اسمي احمد نشأت بين ابي الذي يعمل مهندسا .. وامي ليسانس اداب ولا تعمل...

...ابي. لم يحب امي ....ليست هذه هي المشكلة ....المشكلة تكمن في انه كان حريصا علي نقل ذاك الشعور لها.. .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   31/1/2018, 10:37 pm

يبدو هناك عطل في شيء ما
حاولت انزل القصة لكن هناك شيء خطأ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   31/1/2018, 10:55 pm

امي كانت تبكي..... لكنها ما ابكتني....كان ابي يحزنها....وكانت تضمني الي صدرها عندما يخرج..طالما طبطبت عليّ....حكت لي ان امها ماتت وهي صغيرة...وانها تربت مع زوجة أبيها امي كانت تحكي القصص .. .استمتع كثيرا بحكاياتها....لكن ابي كان عصبيا للغاية ودوما يعايرها بوحدتها وان لا مكان لها تلجأ اليه لان اباها وزوجته لن يفتحا بابهما لها.. كانت تبكي ولا ترد .ابي كان مدخنا شرها امي قالت لي ان السجاير حرام....وان علي ان ادعو لابي. ابي لم يكن يصلي ...امي كانت تصلي وتقول لي ان ادعو لابي. امي. .قالت لي ان الله غفور رحيم....ويسامح المخطئ فأحببته.....امي كانت تحتضني دوما....وتقول لي اني كاتم اسرارها وصديق عمرها....كنت اري وجهها في المرأة وهي تضمني الي صدرها كانت عيناها مغمضتان..في راحة ....وكأنها تحمد الله....قالت لي اني سندها كانت تيتة ام بابا كثيرا ما تصرخ اضربيه الواد ده عشان يتعلم..فكانت امي تسكت...ثم تعتذر لي فيما بيننا عن كلمات تيتة في يوم سألتها (ليه مش بتضربيني)
اغرورقت عيناها بالدمع (اضرب.. عملي ....اضرب الانسان الوحيد اللي لو دعا لي اما اموت ربنا يرفع درجاتي ؟ ؟ ؟)
لم افهم لكني فرحت.....شعرت ان العلاقة بيني وبين امي قوية قوة سحرية....
كانت تربيني للاخرة....
طالما حدثتني عن الاخرة...
كنت اقول لها بس صاحبي فلان .مش بيصلي وناجح ف حياته
فكانت تقول (من كان يريد حرث الدنيا نؤته منها)
الدنيا للكل يا احمد لكن الآخرة لمن يتقي الله
يوم الجمعة كانت تذكرني بقراءة الكهف والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم 
اما ابي لم يكن يصلي الجمعة
فكانت امي تنتظرني عند باب المسجد منذكان عمري 7 اعوام صيفا وشتاء....
وتقول لي ونحن عائدان من صلاة الجمعة (اوعي تنساني اما اموت....وانت راجع من الصلاة تدعي لي...عشان الملايكة تقولي احمد دعالك...)
سألتها مين هما الملايكة
قالت لي دول خلق من خلق الله من نور
قلت هما مش موجودين وانا مش هاصدق الا اللي هاشوفه
قالت يعني انت مش هتصدق ان فيه اكسجين عشان مش شايفه....؟ ؟ ؟ المؤمن يؤمن بالغيب يا احمد
..
ايمانها بالله ...كان عظيما...لكن ابي كان متعدد العلاقات. ..
اشعر ان امي كانت تتمني يوما ترحل فيه وانا معها عن ابي...لكنها لم تتكلم
سمعته يصيح هاتجوز
قالت في أسى اللي يريحك
وفعلا تزوج انسانة !!!!!!!عجيبة !!!
اصبحنا لا نراه ولا ينفق علينا...
وطرد امي من عمله لما طلبت مالا
بدأت امي تصنع التورتات للمعارف والمحاشي..
بكيت وقلت لها....لا متعمليش كده
قالت في اصرار؛الحلال مفيهوش عيب 
لم تقل يوما انا باتعب عشانك
كانت تسهر وتطبخ..لهولاء
دون شكوي
وبدأ مشروعها يزدهر واساعدها احيانا 
لم تمن علي يوما....بكلمات شايف تعبي....
ابي طلق زوجته...وعاد ليفضحنا ويتشاجر مع زباين التورتات 
امي بكت واعتذرت لهم..مكث شهرا ثم تزوج بأخرى. ..انسان مؤسفة حياته...
طلبت من امي وانا في الاعدادية ان تطلق من ابي
طبطبت علي
قائلة اسفة اني حطيتك في الموقف ده...كان نفسي تنشأ بين ابوين مستقرين
قلت بحرارة مش ذنبك...انا عارف
قال لي نصبركمان سنة يمكن ربنا يهديه
كنت مجتهدا 
واصلي
وامي تمدحني 
وتدعو لي
قالت (اوعي تخسر ولادك....الابن عملك المستمر)
كيف اخذلها وهي تراني عملا مستمرا؟ ؟ ؟
اتذكر اني دخنت مع الشباب في ثانوي
لاحظت....تغيير في وجهها
قبلتها....سامحيني....
لم اترك الصلاة يوما لانها قالت لي انها روح المؤمن
امي تحسن دخلها وكانت دوما تخبرني به...
ابي....سامحه الله
تهجم علينا مرات يطلب نقودا
حاله يتدهور
وفي يوم وانا بالثانوبة العامة.....قالت لي اوعي تقاطع ابوك...الاب أب ......وادعي له ..واوعي تقع....مهما كترت الهموم......الحبل اللي بينك وبين ربك صلاتك.....
لا انسي كلماتها...
كانت تضاعف مجهودها بالثانوية العامة 
من اجل الدروس
لم اخذلها
97 ف المية....
اول مرة اشوف الفرحة تقفز في ملامحها ترتمي لله ساجدة....
تصدقت...
عملت تورتة 3 ادوار لي ولها ...مالناش حد يفرح معانا...
استشرتها...دخلت كلية طب الاسنان....
اصطحبتني اول يوم....
وتركتني عند باب الكلية....
لم تلاحظ انني تأملتها عبر السور.....
كانت مبتسمة فرحة وقد تعلق بصرها باسم الكلية (كلية طب الفم والأسنان )
اقسمت الا اخذلها....
لكن....
الحمد لله رب العالمين 
عدت من الكلية 
لاجد امي ليست بالمنزل
شعرت بالقلق
ثم عادت مرهقة بعد قليل 
علمت انها تقيأت دما
وذهبت لتكشف
[size=0]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   31/1/2018, 10:59 pm

ثم كانت الاحداث تجري سريعا...
حال الكبد متدهور
احتضنتني كما عودتني
وقالت (اوعي تنسي ان الرسول قال المبطون شهيد ارجو ان اكون كذلك. ....انت عملي.....)
حضنتها...
وحضنتني
قالت..اوعي تزعل....
الرسول مات ...
ده مصير ابن ادم...
انفجرت باكيا......
انا ماليش غيرك
قالت بإصرار ليك ربنا ...اوعي تخسر ايمانك...
قل عملها بسبب مرضها ونفقاته...
وانا حزين واساعدها
ثم بدأت انا اطبق ما تعلمته منها واصنع التورتات
وهي تدعولي ولكن تحذرني من اهمال الدراسة
لكن جمعت بين عملي ودراستي 
واكملت شهرتها...
لم احرج وانا بكليتي من العمل....اتذكر كلماتها عن الحلال
وادعو لها الأ تموت.....
احتضنها كثيرا
واجلس لاكل معها طعامها الخالي من الملح...والدسم 
تربت كتفي...
ثم ....وانا في عامي الثاني بالكلية وفي رمضان....
ماتت ماما..
[size=0]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   31/1/2018, 11:04 pm

دخلت لاوقظها ساعة المغرب....
ماتت ماما....
احتضنتها
وسالت دموعي
ماذا افعل
وليس لي احد
وعمري 19 عاما
لكني تذكرت الله.... وتمتمت......انجدني يارب
طرقات علي الباب
وجارتنا تقدم لي طبق محشي ساخن 
وعبر بخار المحشي المتصاعد رأت حالي
مالك يا أحمد
اشرت الي الداخل وانا ابكي
واتت جارتي وزوجها وابناؤها 
ساعدني الجميع
وصلي علي امي...كثيرون ....في المسجد الذي كانت ترافقني فيه للجمعة...زمان....
بكيت....
لكن...
لم يتركني جيراني ...رغم اننا لم نكن علي علاقة شديدة القوة 
يوميا يرسلون الافطار ويطرقون بابي....
ومكثت شهرا لا انام ..
ثم تذكرت كلماتها لي....
انا عملها الممتد
اقسم بالله يا امي ان أصدق ظنك في
ما عاد احد يحتضنني
لكني ساحتضن الايتام والغلابة 
واستمررت في صناعة التورتات 
ونجحت دراسيا 
واصبح لي مشروعا وصفحة علي الفيس
ومشروعي يزدهر وسميته بأسم اختارته امي. ..
الان. 
اكتب بعد تخرجي من كلية الاسنان 
ومن عيادتي بعد رحيل اخر مريض
لقد...تحسنت احوالي واجمع بين مشروع الحلويات والعيادة
اتصدق عن امي وادعو لها...واقول اللهم أنر قبرها واغفر لها وأجزها بالحسنات احسانا وبالسيئات عفوا وغفرانا 
اقابل الغلابة احسن مقابلة ...
واذكر لجيراني وقفتهم الي جواري...
تزوجت من انسانة طيبة
متدينة..
وانجبت حمزة
الذي اول ما اجاد الكلام علمته الدعاء...
وعلمته ان يدعو لامي...واصطحبه للصلاة .....واحكي له عن انتظارها لي.... 
ابي ازوره علي فترات ...
اعامل حمزة كما عاملتني 
باحترام 
واقول انه عملي الممتد
الابن عملك.. 
لا تقهره ...
ولا تخسره...
قد اديت فريضة الحج عني ثم عن امي....
حلمت بها فرحة....متهللة
الابن مال وعمل ودعاء وصدقة وحج وعمرة
متخسروش ولادكم ..."


اللهم اجعل أولادي بارين بي و بزوجتي اللهم احفظهم من كل شر و أجعلني بار بأمي و أبي 
أمين يارب العالمين ... 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام محمد
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله
avatar


مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   31/1/2018, 11:18 pm

بارك الله فيك سلمت يمينك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   10/2/2018, 11:16 pm

وفيك يبارك الرحمن أختي 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حکمة هي النجاح
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   15/2/2018, 3:59 pm

السلام عليکم ورحمة الله وبرکاتە..
أختي مٶمنة ..سبحان الله
کيف حالك کم أشتاق اليکي أسأل الله عز وج؛ل أن تکوني بخير وأهلك أجمعين يااارب





رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الوَهَّابُ
ْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مؤمنة بالله
اذكر الله وصلي على رسول الله
اذكر الله وصلي على رسول الله



مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   17/2/2018, 7:41 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


أختي وحبيبتي بل قولي وقرة عيني الحكمة 


لك غيبة ووحشة ومعزة خاصة بقلبي


بداية الغيث ... والغيث آتي ان شاء الله تعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حکمة هي النجاح
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: قصص ..قصيرة   19/2/2018, 11:34 pm

أيتها الغالية ...أختي ورفيقتى وحبيبتى حمدا لله على سلامتك ..فقد مضى زمن لم تطلي علينا ولو نزيارة عابرة ...نعم أنا کنت غائبة أيضا ولکني أتکلم عن المدد التي قبلها..
أحب الامل في کلماتکي ..رائعة کما کنتى بارك الرحمن فيکي





رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الوَهَّابُ
ْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصص ..قصيرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المؤمنين والمؤمنات :: {{{{{{{{{{استراحة المؤمنين والمؤمنات}}}}}}}}}} :: استراحة المؤمنين والمؤمنات-
انتقل الى: