http://www.almoumnoon.com/
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







http://www.almoumnoon.com/

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر | 
 

 اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أرطبون العرب
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة   2/6/2016, 2:03 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم لك الحمد ، اللهم لك الشكر
اللهم انصر الإسلام والمسلمين .
........
الخبر من موقع الجزيرة الرسمي
.
"بسبب مخاوف على سلامة المدنيين".. رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي



 يعلن إرجاء اقتحام الفلوجة
العبادي يؤجل اقتحام الفلوجة وخسائر فادحة للجيش
أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن القوات العراقية أرجأت اقتحامها للفلوجة، مرجعا ذلك إلى ما وصفها بـ"مخاوف على سلامة المدنيين"، ومتعهدا برفع العلم العراقي داخل الفلوجة خلال أيام.
وجاء قرار إرجاء الهجوم عقب لقاء جمع العبادي مع قيادات أمنية وعسكرية في قيادة عمليات الفلوجة، ولم يكن هذا القرار مستبعدا بناء على الخسائر التي منيت بها القوات العراقية والمليشيات منذ بدء معركة استعادة السيطرة على المدينة.
وقال العبادي في خطاب للعراقيين بثه التلفزيون الرسمي من مدينة الفلوجة مساء الأربعاء، إن "الحرب على تنظيم (الدولة) داعش في الفلوجة حامية ونحن نوجد حاليا في الخطوط الأمامية"، مضيفا "تنظيم داعش يعتمد على أساليب غير أخلاقية في الحرب ولا يتمكن من مواجهة قواتنا المسلحة".
ولحقت بالجيش العراقي خسائر كبيرة في الساعات الماضية حيث قتل ما لا يقل عن مئة من عناصره في هجمات متفرقة لتنظيم الدولة في محافظة الأنبار كان أكثرها دموية في مناطق الزغاريت والسجر والحصى في محيط الفلوجة.
كما أفادت مصادر طبية عراقية بمقتل عشرين شخصا بينهم ستة من تنظيم الدولة الإسلامية في قصف للقوات العراقية والمليشيات المتحالفة معها على الفلوجة.
مقاومة عنيفة
ورغم الحشد العسكري غير المسبوق بعشرات آلاف المقاتلين من الجيش والمليشيات، والدعم الإقليمي والدولي الذي رافق معركة الفلوجة ، فإن واقع القتال لم يكن استثناء عن كافة معارك الجيش العراقي وتنظيم الدولة.
وفي كل مرة يتحدث القادة العسكريون العراقيون عما يصفونها بمفاجآت لتحصينات وخطوط دفاع قوية يتخذها التنظيم تبطئ تقدمهم أو تحول دونه.
وقال الضابط العسكري في قيادة الجيش بمحافظة الأنبار وليد الدليمي إن القوات العراقية "لم تتمكن (خلال ثلاثة أيام من المواجهات المسلحة مع مسلحي تنظيم الدولة) من اقتحام مدينة الفلوجة، وذلك بسبب المقاومة العنيفة التي يبديها مقاتلو التنظيم".
وأضاف أن القوات العراقية لا تزال تقاتل في أطراف المدينة لكسر دفاعات مسلحي تنظيم الدولة للدخول إلى الفلوجة، مشيرا إلى أن التنظيم يعتمد في المحور الجنوبي من المدينة على عناصره المزودين بمختلف الأسلحة والصواريخ، في حين يلجأ في المحور الشمالي من الفلوجة إلى السيارات المفخخة والانتحاريين والقصف الصاروخي لمنع تقدم القوات العراقية.
مواجهات بالأنبار
وبينما تتراجع القوات العراقية عن دخول مدينة الفلوجة، ترسل تعزيزاتها إلى بلدة كبيسة غربي محافظة الأنبار، حيث يتصدى الجيش مدعوما بالحشد العشائري لهجوم مباغت شنه مقاتلون من تنظيم الدولة، علما بأن مصادر عسكرية أكدت أن التنظيم فرض سيطرته على أجزاء واسعة من البلدة.
وكان 33 عنصرا من الجيش العراقي قتلوا في كمين لتنظيم الدولة جنوب الفلوجة، كما قالت مصادر عسكرية عراقية وأخرى قريبة من التنظيم إن 24 عنصرا من الجيش العراقي ومليشيات الحشد الشعبي و13 عنصرا من تنظيم الدولة قتلوا وأصيب عشرات في اشتباكات بين الطرفين بمنطقتي الزغاريت شمال الفلوجة والسجر بشمال شرقها.
من جهة ثانية، أفادت مصادر للجزيرة بأن 25 من الجيش العراقي والحشد العشائري قتلوا في ستة تفجيرات انتحارية وسط كبيسة.
في غضون ذلك، بثت صفحات مناصرة للحشد الشعبي في العراق صورة جديدة لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني ، يظهر فيها مع قائد القوات البرية بالحرس الثوري الجنرال محمد باكبور إلى جانب ضابط برتبة لواء في الشرطة الاتحادية العراقية.
.
رابط المصدر
http://www.aljazeera.net/news/arabic/2016/6/1/العبادي-يؤجل-اقتحام-الفلوجة-وخسائر-فادحة-للجيش
.
والسلام عليكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دار الأرقم
معبر الرؤى للمنتدى
معبر  الرؤى للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة   2/6/2016, 3:28 pm

الحمد لله وحده .. نصر عباده وهزم الأحزاب وحده .. فالحمد لله العظيم


قال شيخ الإسلام : (ومتى ترك العالم ما علمه من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، واتبع حكم الحاكم المخالف لحكم الله ورسـوله؛ كان مرتدا كافرا يستحق العقوبة في الدنيا والآخرة) [مجموع الفتاوي].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أرطبون العرب
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة   4/6/2016, 12:56 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا يفوتكم  الأسود وأنا أشهد أنهم أسود ، أسود الإسلام
وكم كنت أتمني أكون معاهم ، أسود الإسلام ، ربي ينصرهم 
وعلي الأقل المع ( بساطيرهم )  بعد الغزوات : )  ووالله لي الفخر ، ربي ينصرهم وكيف وهم أحباب الله 
نحسبهم كذالك ، 
أصدار : بشائر النصر  
https://drive.google.com/file/d/0B3hlOwileAbJR1FEZVNZakE2Mk0/view?pref=2&pli=1





اللهم أنصر الإسلام والمسلمين


والسلام عليكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أرطبون العرب
عضو متميز وفعال ونشيط
عضو متميز وفعال ونشيط



مُساهمةموضوع: رد: اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة   4/6/2016, 1:16 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أسود الإسلام ، أحبكم في الله ، ولا أجد إلا نفسي منجره بقوة لتحبكم في الله 
اللهم أنصر أسود الإسلام وأنصر الإسلام والمسلمين
والسلام عليكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جمال الدين
ايقاف مؤقت
ايقاف مؤقت



مُساهمةموضوع: رد: اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة   4/6/2016, 1:36 am

سبقتني بالاصدار اخي ارطبون العرب


الحمد لله بشائر لم نكن لنتعجب منها فمن نصر الله سينصره ولو بعد حين


ومن نصر سينصره وان تكالب عليه كل الكفرة والمرتدين


ومن ينصر الله سينصره وان طال الزمان وخذله الأقربون والخلان

وهذه روابط اضافية :


اقتباس :
بسم الله الرحمن الرحيم

المكتب الإعلامي لولاية الفلوجة
يقدم

الإصدار المرئي:

|| بشائر النصر ||




للمشاهدة المباشرة والتحميل




http://hitfile.net/D7HJq5g
http://dl.free.fr/ja2qCRQl4
http://dl.free.fr/hEyBXs7mz
http://filecloud.io/bk10jiyr4
https://downace.com/1OzM
http://filerio.in/56jbzjkq8clx
http://filecloud.io/zn67pkvr5
http://sendvid.com/0ule711r
http://sendvid.com/bybc29f7
http://sendvid.com/xlrqweuw
http://sendvid.com/qbzfwkqz
http://sendvid.com/83owb8td
https://filecloud.io/w5exk8dc9
https://1fichier.com/?7ys1f2hjli
http://youwatch.org/rl36jtsnnpgj
https://tusfiles.net/t0pyomrluwrv
https://1fichier.com/?slt0f7mn9h
https://tusfiles.net/wv8hcuin4i9b
http://hugefiles.net/jy9378aq2fx5
https://1fichier.com/?v3suu51am4
http://bojem3a.info/9q6smparriqy
http://samaup.com/hbdo228g32iz
http://samaup.com/mcj14x3rvopa
http://hugefiles.net/fg826b9jc8xy
https://www.oboom.com/4B44E8I3
https://uptobox.com/rkpui0vid048
http://chouhaa.info/46akwicd3zvm
https://uptobox.com/frr4dmocr1v3
http://uploaded.net/file/pwrv0mhp
http://uptobox.com/qb779ukxu2yp
http://www.kuwaiti.co/jh67el1y2b2t
http://www.kuwaiti.co/dwizifm4gpir
http://www.kuwaiti.co/6epi5uylyz9a
https://usersfiles.com/8vaizrw3hkcv
http://www.uppit.com/ytd4m20kq0j2
http://turbobit.net/62tzpi8cjxxx.html
https://userscloud.com/g01jzof9nfcg
http://clicknupload.link/fiyw7caodbqs
http://a.top4top.net/m_154vq8x4.3gp
http://www.uploaded.net/file/iwjbxy5j
http://uptostream.com/qb779ukxu2yp
http://turbobit.net/503n8cknnkll.html
http://www.hugefiles.net/kt0etr7wiuy1
http://clicknupload.link/ew59jpubwtpo
http://uplea.com/dl/AC901FC8F66D814
http://uploading.site/n3acbd2fr1qi.htm
http://uplea.com/dl/C2FF241D4E04530
http://thevideos.tv/1xpmpvvvd1pb.html
http://clicknupload.link/vmqvaecmnoep
http://uplea.com/dl/AD24156BC900259
http://www.almlf.com/7loyalii0uwg.html
http://www.almlf.com/lss8z7lw2bbj.html
http://dl.free.fr/getfile.pl?file=/5X4fBAL9
http://www.almlf.com/yvvpxdb8eyik.html
http://www.almlf.com/822amhkei3th.html
http://www.jeodrive.com/download/bn11/
http://uploadrocket.net/4xr2evvev6c9.htm
https://www.bigfile.to/file/8FymEuKV6s8M
https://www.solidfiles.com/v/vZK7nzZ4VjkRX
http://www.oboom.com/XJHST5TE/BN11.mp4
http://www.share-online.biz/dl/S5HRJ78OTH2
http://www.solidfiles.com/v/DkwDeWn76B6ng
https://openload.co/f/1-_CgDWPri8/BN11.mp4
https://www.solidfiles.com/v/en45ZY76YGaQw
https://openload.co/f/-6MM-cjoTxw/BN11.mp4
http://netu.tv/watch_video.php?v=XEa7BaQBccUT
http://turbobit.net/zhg89jfab7s8/BN11.mp4.html
http://netu.tv/watch_video.php?v=pQC2XyUNzfnF
http://netu.tv/watch_video.php?v=CCGWmuq4SE0h
http://uploadboy.me/3ye05zg3cldt/BN11.mp4.html
https://www.bigfile.to/file/8VjbhCyjewP6/BN11.mp4
http://nitroflare.com/view/F336F7323779F1E/BN11.mp4
http://www.promptfile.com/l/52790D3715-39C9BB6156
http://nitroflare.com/view/89658FFC4F84C02/BN11.mp4
http://rapidgator.net/file/c21e92f38...be242/BN11.mp4
http://www.filesupload.org/35fcddce1...25223/BN11.mp4

نسألكم الدعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جمال الدين
ايقاف مؤقت
ايقاف مؤقت



مُساهمةموضوع: رد: اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة   4/6/2016, 1:47 am

أبشروا يا أعداء بما يسوؤكم







بحول الله موعدنا صباح ماطر الديم 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اللهم لك الحمد ، أنتصار الفلوجة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://www.almoumnoon.com/ :: {{{{{{{{{{منتدى المؤمنين والمؤمنات العام}}}}}}}}}} :: القسم العام-
انتقل الى: