http://www.almoumnoon.com/
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







http://www.almoumnoon.com/

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر | 
 

 الكلم الطيب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو أحمَد
المدير العام
المدير العام



مُساهمةموضوع: الكلم الطيب   21/1/2012, 6:59 am









غفرانك اللهم يا رباه يا سامعاً دعاء من دعاه
عبدك قد باء بما جناه فاغفر له ما كسبت يداه

بحق لا إله إلا الله
عبدك للذنب العظيم مقترف عبدك للوزر الثقيل محترف
عبدك عبد السوء ربي معترف حقق له التوبة عن هواه

بحق لا إله إلا الله
عبدك يا الله عبد آبق إلى الخطايا عَجلُ مسابق
للصالحات كلها مفارق فخذ بيمناه الى هداه

بحق لا إله إلا الله
اتيت في خلافك العظائما لا أرعوي عن كسبي الجرائما
فالآن قد قرعت سني نادما اطلب رضوانك لا سواه

بحق لا إله إلا الله
ما غرني بربي الكريم ما ساقني للمأثم العظيم
غير الهوى وجهلي الوخيم فاعصمني اللهم من بلواه

بحق لا إله إلا الله
آتى الخطايا كلها تعمدا أسعى اليها نشطا مجتهدا
وأنت بالمرصاد تحصي العددا استغفر الله لما أحصاه

بحق لا إله إلا الله
صرفت عمري في هوى متبع والحق يدعوني واذني لا تعي
هديتني النجدين والغي معي فاغتفر اللهم ما تراه

بحق لا إله إلا الله
في الفعل والترك خلافي واقع وصحفي من طاعتي بلاقع
والويل لي من كل ما أواقع الا اذا لطفك بي كفاه

بحق لا إله إلا الله
نفسي بما يوبقها مرتهنه اجترح الحوب وعقلي في سنه
كأنما الحوبة عندي حسنه غوثاه منها حوبة غوثاه

بحق لا إله إلا الله
لا انتهي لزاجر عن مهلكه وعاديات الموت خلفي مدركه
الهو ونفسي في غمار المعركه يا رب أوزعني لما ترضاه

بحق لا إله إلا الله
سوء اختياري زاغ بي عن أمركا وقوتي في بطري ببركا
يا خجلتي تحت جلال قدركا زك اختياري بالذي ترضاه

بحق لا إله إلا الله
أرى ومن يحلل عليه غضبي فقد هوى في موبقات العطب
ولا أرى عن الشقا منقلبي إلا اذا رحمتني ويلاه

بحق لا إله إلا الله
من لي بأن أخلص من أسر الهوى وارعوي يا رب فيمن ارعوى
فتب على من تاب بعد ما غوى شيطانه وجهله أغواه

بحق لا إله إلا الله
يا ضلة تاه بها فؤادي بغير رشد وبغير زاد
لم أنتبه لزجرة الايعاد انظر إلى عبد رجا مولاه

بحق لا إله إلا الله
لا تثبت النفس على الانابة لكل ما تكرهه كسابه
وأنت تدعوها ولا اجابه الله لا ينقذني سواه

بحق لا إله إلا الله
شقيت لولا أملي في حلمكا وأوبتي من حوبتي بعلمكا
حقق متابي خالصا بفضلكا لا يطرد الكريم من رجاه

بحق لا إله إلا الله
لست بمتروك سدى وانما على المعاصي تتأنى كرما
ما فاتني انك تحصي المأثما وقد أثمت فاكفني اياه

بحق لا إله إلا الله
عملت سوءا وظلمت نفسي أصبح في غوايتي وأمسي
أوحشني ذنبي وأنت أنسي والأنس للمذنب يا رباه

بحق لا إله إلا الله
أن ينفع العاصي حسن توبته وقرحة في قلبه من حوبته
والصدق في اخلاصه وأوبته فاقبل متابي الصدق يا الله

بحق لا إله إلا الله
بسوء ما اكتسبت هل ينجيني لك اعترافي مخلصا لديني
وانني منك على يقين بأن منتابك لا تأباه

بحق لا إله إلا الله
بباب عز الله أوقفت الأمل اخرسني الحياء من سوء العمل
وليتها سعادة من الازل تسوقني لعمل ترضاه

بحق لا إله إلا الله
هذا مقام المجرم المستبصر هذا مقام العائذ المستغفر
بؤسا له من أشر مستهتر ان لم يفز بتوبة مسعاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنبي مطلقا فعلاً وتركا ً نية ًومنطقا
أستفغر الله لذنب سبقا نسيته وأنت لا تنساه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من التعمد في أي مصدر وأي مورد
بكسب جسم أو بقصد الخلد يستغفر العامد ما أتاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لما أخطأت به منتبها كنت وغير منتبه
أستغفر الله لذنب المشتبه فعلته وأنت لا ترضاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من المحرم من ملبس ومشرب ومطعم
وأي شهوة دعت للمأثم عبدك يستعفيك ما جناه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لترك ما أمر أستغفر الله لفعل ما حظر
أستغفر الله لكبر وبطر في كل ما من فضله آتاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله له العتبى علي من سيء جرى بحكمه علي
والضعف عن اتمام توبتي لدي يبقى على توفيقه تقواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لما قدمته وما تركته وما أدمته
وما وجدته وما أعدمته وكل ما تقديره أجراه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لما عدت له بعد متابي منه فانقدت له
وكل ما كنت تجردت له لوجهه لأجل ما سواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لكفران النعم أستغفر الله لأسباب النقم
وكل ما جاء بلا أو نعم وكل ما يطرد عن حماه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لسوءات الخفا والجهر والسوءة في غير الوفا
يا واسع الحق أحق من عفى هل ترحم المسيء في عقباه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لكل معصيه عن رحمة الله الكريم مقصيه
وكل ما أحصيه أو لن أحصيه والله في كتابه أحصاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لترك الذكر أستغفر الله لترك الشكر

أستغفر الله لترك الصبر قد طالما جزعت في بلواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنب الكلمه أستغفر الله لكل مظلمه
أستغفر الله لكل مأثمه في حقه أو حق من سواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله مضلات الفتن من ظاهر منها وما كان بطن
وكل اثم بيقين أو بظن مغفرة توجبها رحماه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله اكتسبت الظلما مغفرة عزما وعفوا جزما
لا يتركان من ذنوبي اثما وأنت من أرجو ومن أخشاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله ولست قانطا أمست همومي تنشط المناشطا
أستغفر ربي قابضا وباسطا وقربتي وقد دنا لقياه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لآفات اللسان أستغفر الله لآفات الجنان
أستغفر الله لما جر اليدان وما جنى القلب وما نواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنب النظر ولست من ذنوب سمعي بالبري
واللمس والذوق وشم المنخر وكل ذا مستطر ألقاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنب القدمين أستغفر الله لذنب الشهوتين
والله لا أرجع في خفي حنين والله لا يرد من دعاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من المكابره أستغفر الله من المفاخره
أستغفر الله لنسي الآخره يا ظفر الكيس في عقباه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لنفس عاتيه لكل ما تكرهه مؤاتيه
وتلك يا رب خلال ذاتيه تنجو اذا نجيتها رباه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لعلم ما نفع أستغفر الله لجهل بي قطع
أستغفر الله لمذموم الطمع والشح والبذل الذي تأباه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لعين جامده وفكرة في الواجبات خامده
ونهضة في قربات ربي هامده ونهضة العبد إلى مولاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من التمادي في غمرة اللهو بلا استعداد
تركت تقوى الله خير زاد عساه أن يقيلني عساه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الفساد أستغفر الله من العناد
لست من اهل الخير في عداد الا إذا وفقني الاله

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الارادة ان خالفت أوامر العبادة
أستغفر الله لكل عادة الفتها خلاف ما ترضاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الاقامه على مقام غير الاستقامه
ما صلحت للعبد من مقامه إلا باصلاح الذي سواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الاقدام بالعلم والجهل على الحرام
أستغفر الله من الأوهام وخاطر الشك وما ضاهاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الآثام عوذا به من خشية الأثام
ان العزيز حافظ الذمام من احتمى بركنه حماه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله ذنوبا مفرطه مخلقة موبقة مورطه
أستغفر الله الخطايا المسخطه خذ بيدي يا باسطا يمناه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لقبح العمل أستغفر الله لطول الأمل
أستغفر الله لكل الزلل ان وهب العفو فيا بشراه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لكل ما خلق وشاء ان أذنبه علما سبق
وألحق الله وعدل الله حق فنج من عدلك من يخشاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الاخلال بطاعة الله بكل حال
ومنكر الأقوال والأفعال أفلح من غفرانه انجاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لما اعتد به من طاعة تقصر عند مطلبه
وسوءة تقطعني عن سببه والله لا يقطع من رجاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنب اختفى وكل ما أذنبته منكشفا
وكل ما تركته تخلفا وكسلا مما أحب الله

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنب الارتياب أستغفر الله لتسويف المتاب
أستغفر الله متاب من أناب مبدؤه الفقر ومنتهاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لتوبة الريا وتوبة العجب وقلة الحيا
وتوبة لم تنبعث عن استيا وتوبة الغافل عن أخراه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنب الاغترار أستغفر الله لسوء الاختيار
يا حسرتا من معقب دار البوار ان خسر المنيب مرتجاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من التواني في طاعة الله بحب الفاني
ولا تباعي خطوة الشيطان يا رب جنبني مبتغاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الاصرار على الذي اكتسبتُ من أوزاره
والذنب لي لا ليد المقدا تحوب العبد ومشتكاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله من الفكر الردي ان تابعته فلتات الخلد
ونزعة النفس لسوء المقصد ينتابها اللطف بمقتضاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله تهور الشنع أستغفر الله عزائم البدع
أستغفر الله شكائم الخدع ما أخدع النفس لما تهواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله منيبا تائبا أستغفر الله مطيعا آيبا
أستغفر الله اليه هاربا ومهرب العبد إلى مولاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله تقيا سخطه من كل زلة وكل فرطة
ان يكن استغفار ربي حطه فانني مستغفر اياه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله نزوعا عن خطا وفيئة ً اليه عما فرطا
حاشاه أن يطردني مقنطا بالفضل والرحمة ما أحفاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله تعرضا لما أوجبه من عفوه تكرما
اسأله التوبة عما علما من سيئ بحكمه قضاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله كبائر الزلل ومن صغائر بها القضا نزل
مستوهباً من فضله حصن العمل وكل ما يكسبني زلفاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله الذنوب الفادحة أستغفر الله العيوب الفاضحه
نفسي إلى الله بسوء كادحة لعلني بلطفه أكفاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لوهن في الثقة ضمانة الله لنا محققة
لمن يخلى من خلقه ثبت يقيني فيك يا الله

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لأسباب الشقا وعمل يوجب وحشة اللقا
لأجل أن يطلبني هذا البقا فاختم برضوانك منتهاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لطيف اللطفا ضيعت عمري في الخطايا مسرفا
منتهكا مفرطا مسوفا يا نظرة الله ويا رحماه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لهفوة اليقين أستغفر الله لفجرة اليمين
أستغفر الله لكل المؤمنين أستغفر الله كما يرضاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لحوب لزما أستغفر الله به معتصما
من خطوة إلى المعاصي قدما من يعتصم به فقد هداه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لايقان جنح لجانب اليأس ومطمع فضح
أستغفر الله لتيه ومرح املأ جناني بك ما أقساه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لحرص وشره أستغفر الله الأمور المنكره
أستغفر الله اليه المعذره وليس لي عذر به ألقاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله العظيم رغبا أستغفر الله العظيم رهبا
يا سيدي قد بلغ السيل الزبي لا يهلك الجاني بما استهواه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لذنب اتقي بفعله من لا يفي ولا يقي
ولزلة الغلو والتعمق وكل ما من عبده قلاه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله لمحظور الكسل وسخط مقدور وأمن وفشل
أستغفر الله لنسيان الأجل يا رب غفرانك في مداه

بحق لا إله إلا الله
أستغفر الله العظيم كل شي قارفته وهو محرم علي
ويلاه قد أوقرت من كسب يدي وقر الشقا ان لم يجرني الله


بحق لا إله إلا الله
يا أنس من أوحشه اقترافه يا روح من أكربه اسرافه
هل نافع لعبدك اعترافه فتوسع العفو لما جناه

بحق لا إله إلا الله
ليس بشكران تقيل عاثرا ولا ببدع عفوك الجرائرا
أصبت من ذنوبي الفواقرا والعاصم المجير أنت الله

بحق لا إله إلا الله
طالبك اللهم لن تضيعه وحوبتي وان تكن فظيعه
فلم أرد بفعلها قطيعه والأمن من بأسك سيداه

بحق لا إله إلا الله
عفوك أرجو وذريعتي الكرم حلك من حولك ربي في حرم
فضيلة الحول وسلطان العظم موئل من آتيته تقواه

بحق لا إله إلا الله
أعلم ومن نفسي نكث العهد والجد في السوء وخلف الوعد
إلا إذا قومتني بجد لا ينعش الجدود إلا الله

بحق لا إله إلا الله
ان كانت التوبة باب المذنب فقد علمت توبتي ومطلبي
لا تجبهن بردها منقلبي وبابك الباب الذي أغشاه

بحق لا إله إلا الله
ما يفعل الله بتعذيب المنيب رحمته من كل محسن قريب
غفرانك اللهم يا نعم المجيب من يغفر الذنوب إلا الله

بحق لا إله إلا الله
غفرانك اللهم زلة القدم علمت من انابتي صدق الندم
ويا لها فضيحة بين الأمم في الحشر إن لم يستر الاله

بحق لا إله إلا الله
غفرانك اللهم مالي حجة زغت على علم عن المحجه
غرقت من خطيئتي في لجه ومنقذي من غرقي رحماه

بحق لا إله إلا الله
أسرفت في عظائم الأمور اذ خدعتني خدع الغرور
أدعوك بالويل وبالثبور بتوبة المخلص يا غوثاه

بحق لا إله إلا الله
علقت في حبائل الخسار من فتنة التسويف والاصرار
قد أوقفتني بشفير النار أسألك النجاة يا الله

بحق لا إله إلا الله
معاذك اللهم من درك الشقا أعدمت ما ينفع في دار البقا
انظر حياة آذنت أن تزهقا والطف بباقيها بما ترضاه

بحق لا إله إلا الله
أين نجاتي منك ان لم ترحم من ناصري منك ومن مستعصمي
ومن معاذي وبمن ذا احتمي أنت لهذا العبد محتماه

بحق لا إله إلا الله
أودعتك النفس وأنت المانع ولا تضيع عندك الودائع
شأني بلا حفظك شأن ضائع يصلح شأني حيثما ترعاه

بحق لا إله إلا الله
عبدك في قهرك ويستقيل بين يديك خاضع ذليل
ليس له وجه ولا سبيل وانما بابك منتحاه

بحق لا إله إلا الله
قد بهرتني كبر المعاصي ويلاه يوم الأخذ بالنواصي
ان لم تداركني بالخلاص ويحمد العبد اذا مسراه

بحق لا إله إلا الله
لبست تقوى الله خوف المقت من كان ذابت فهذا بتي
أسترشد الله لحسن السمت الرشد والتوفيق من جدواه

بحق لا إله إلا الله
أمارتي بالسوء ما بها ثقة غدارة في غيها منطلقه
اعط اقتداري صونها عن موبقه والله في القدرة حيث الله

بحق لا إله إلا الله
صدقت قد أفلح من زكاها ان ربها ألهمها تقواها
وحلها من نوره هداها خذ بيد الغاوي إلى هداه

بحق لا إله إلا الله
يا قاهر امنع نفسي الجرئية عن ورودها الموارد الوبيئه
خيرتها لذاتها رديئه فراعها باللطف يا رباه

بحق لا إله إلا الله
فربها تربية السياسه وزكها بالنور والقداسه
لا تلقها في ذلة الخساسه افلح من الهه رباه

بحق لا إله إلا الله
من ساسه الله استقامت حالته والله من تصلحنا ايالته
لكل شيء قومت كفالته ما ضاع من بلطفه رعاه

بحق لا إله إلا الله
سخطك ربي دونه المصائب أين المفر عنك والمذاهب
وكل هارب اليك ذاهب يا رب لا أخزى وأنت الله

بحق لا إله إلا الله
قني من السخط وموجباته طوبى لمن تقيه سيئاته
وساقه الله إلى مرضاته ويسر الله له يسراه

بحق لا إله إلا الله


أعوذ بالله من الخذلان والمقت والابعاد والحرمان
وسقطة من نظرالرحمن من يستعذ بربه كفاه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن من ضيق المقام دنيا وفي الأخرى ومن سوء الختام
وسلب نعمة وأخذ الانتقام بحوله يقي من استوقاه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن من حال الشتات وفتنة المحيا وفتنة الممات
وسوء ما فات وسوء هو آت وسوء ما بأمره قصاه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن مما يغضبه أعوذ بالرحمن مما أكسبه
من عاذ بالرحمن لا يعذبه بعزه عذت وحسبي الله

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن من حال الشقي أعوذ بالله من الشرك الخفي
ربي لطيف بعباده حفي لا يصلح القلوب إلا الله

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن من سوء القضا أعوذ بالرحمن من فوت الرضا
أعوذ بالرحمن من عمر مضى عصيانك اللهم محتواه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن من جهد البلا وكل داء ومقام أعضلا
وهلع وجزع ان نزلا جبلة المرء اذا عناه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن من كيد الفتن والهم والغم وارهاق الحزن
والاثم والبغي وطارق المحن سبحانه يكفي من استكفاه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من الرجس اللعين وهمزه وكيده في كل حين
أنت على جهاده نعم المعين احفظني الله من قواه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله الرشيد الأمر من وطئة الشر وحمل الاصر
والكفر والفقر وضيق الصدر ومن عذاب القبر يا الله

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله جميل الستر من مسه الضر وحال الخسر
وموقف الخزي وعقبى المكر ودعوة المظلوم يا غوثاه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من التعدي حدوده والزيغ والتردي
والرد عن أبوابه والطرد مصائب يصرفها الاله

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من المداهنة فيه وحال في المعاصي راهنه
وقومة في قرباتي واهنه ما أوهن العبد بما عناه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالرحمن من سوء الأدب والاتكال دونه على سبب
أعوذ بالرحمن من طرق الريب لا شك في الله تعالى الله

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من السآمه في الخير والحسرة والندامة
ومعقبات الخزي في القيامه لا تخز هذا العبد في عقباه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من الشنار والعار والنار وهضم الجار
والمنتهي لغضب الجبار أجارنا الله حمانا الله

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من القرار بلحظة في الليل والنهار
في كل اطواري إلى الآثار معترف لله ما سواه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من الركون لغيره في سائر الشئون
تلك لعمري صفقة المغبون من عرف الله كفاه الله

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من الشح المطاع والحرص والجبن وخب وخداع
والكبر والبهت ومذموم الطباع وحسد الخلق بما أعطاه

بحق لا إله إلا الله
أعوذ بالله من ابواب الجفا وكل ما استعاذ منه المصطفى
أعوذ بالله وحسبي وكفى عوذ فقير تربت يداه



بحق لا إله إلا الله


تلك خلال في النفوس جاثمه أين الصفا من النفوس الآثمه
جبلة بكل نفس قائمه الا الذي بلطفه صفاه

بحق لا إله إلا الله
ما اثخن النفس وما اكدرها ما اكذب النفس وما أغدرها
ما أرذل النفس وما أقذرها وانما يزكو الذي زكاه

بحق لا إله إلا الله
قد غلبتني النفس في جماحها قد وهنت قواي في طماحها
يئست من حولي على اصلاحها الا اذا أصلحتها رباه

بحق لا إله إلا الله
معذرة قد خلعت عذارها كم أنذرت لو حذرت انذارها
فالآن اذ تمحلت أعذارها تلقها بالعفو يا الله



بحق لا إله إلا الله
اذنبت كبارا وعذري منقطع وعفوك الأعظم غير ممتنع
ناداك بالتوية عبد منتجع معترفا بقدر من ناداه

بحق لا إله إلا الله
سبحان ربي عز في أمجاده يعفو عن العبدعلى عناده
ويقبل التوبة عن عباده حاشاه عن تقنيط من دعاه

بحق لا إله إلا الله
مولاي لست لعذابي مفتقر غفرت لي يا رب أو لم تغتفر
انفاذك الوعيد أمر قد قدر ومفزعي حلمك يا الله

بحق لا إله إلا الله
وثقت بالحلم وعمدتي به ما قدر ذنبي سيدي في جنبه
ما وثق العبد بحلم ربه فلم يجده مكرما مثواه

بحق لا إله إلا الله
بحسن ظني خلتني مرحوما لم انقلب بخيبة محروما
هبني الهي لست مستقيما فحلم ربي حان منتهاه

بحق لا إله إلا الله
عفوك أعلى سيدي من عملي بجودك اللهم بسط الأمل
يا حي يا قيوم أين موئلي ان سيدي أحرمني حباه

بحق لا إله إلا الله
تقاعدت في سكرة المباعده وشرة السهو حياتي النافذه
حتى اذا ما أيقظتني الوارده تبت اليه طالبا رضاه

بحق لا إله إلا الله
حاشاه ان يطردني عن الحمى منقطعا لبابه ملتزما
ان كنت أجرمت فيمن أجرما ففي اعترافي سلف أوفاه

بحق لا إله إلا الله
فقري وذلي وغناه عني وعزه من موجبات المن
من يقترب من الكريم المغني تناولته بالمنى يداه

بحق لا إله إلا الله
أبوابه مفتوحة بالكرم أسبابه ممدودة بالنعم
ألطافه سارية بالحكم أسأله اللطف بما أجراه

بحق لا إله إلا الله
ان انج لم انج على استئجاب لا تقتضي النجاة بالأسباب
لكنها بمنة الوهاب هب لي النجا والفوز يا رباه

بحق لا إله إلا الله
جرت مقاديرك باقترافيه كما جرت مولاي باعترافيه
أسألك الفوز وثبت العافية في مدة العمر وفي عقباه

بحق لا إله إلا الله
أعيتني الحيلة والمذاهب واكدت الأسباب والطالب
ودرست آمالي النواصب الا من الله وقصدي الله

بحق لا إله إلا الله
مناهل الرجا اليه مترعه وسبل السؤال اليه مشرعه
في يده المواهب الموزعة وموقفي ببابه يراه

بحق لا إله إلا الله
لدعوتي بوضع الاجابة لصرختي بمرصد الاغاثه
يسمع حمدي وصدي شكايتي رب تدارك من ترى شكواه

بحق لا إله إلا الله
في لهفي إلى الضمان بالعده لي عوض من كف مانع الجده
وفي عطاياه الى من أوجده مندوحة عن كل من عداه

بحق لا إله إلا الله
ان حجتني دونه أعمالي لم يحتجب عني بكل حال
يطلبني باللطف والنوال وأملي المزيد من يداه

بحق لا إله إلا الله
أفضل زاد راحل اليه عزم ارادة لما لديه
عزيمة الراجي ندى يديه لا تنثني بالرد عن حما

بحق لا إله إلا الله
ليس لدعوة عليه حق لكنه رحمته والرفق
تحقق الوسع لها والسبق يا واسع الرحمة يا الله

بحق لا إله إلا الله
لا تخزني يا رب بالغوايه واعمر جناتي رب بالهدايه
وحفني باللطف والعنايه في الدين والدنيا كما ترضاه

بحق لا إله إلا الله
عجزت عن تتبع المراضي وعمري يجري على أوفاض
ومن أمامي وقفة التقاضي وعدتي الرجاء في رحماه

بحق لا إله إلا الله
أحييتني تحت ظلال نعمتك والعدل يقضي بحلول نقمتك
وانما أرجو النجا بمنتك جواد وفضلا لطفك اقتضاه

بحق لا إله إلا الله
آهاً لنفسي لم أجدها شاكره لنعم باطنة وظاهره
الا اذا أوزعتها المبادره وشكرك الحقيق لا أقواه

بحق لا إله إلا الله
ضاقت علي الأرض سيدي بما رحبت الأرض ونفسي مأثما
اليك ألجأت اضطراري مسلما أسألك التوبة يا الله

بحق لا إله إلا الله
فتب علي توبة عما غير وذرة من زللي احدى الكبر
وأنت تواب رحيم بالفطر تعلم من سري ما أخفاه

بحق لا إله إلا الله
علمت من سري توبا جازما عن كل محظور وأوبا لازما
أزاه لوكنت لبيبا حازما لزمت باب الحق في رضاه

بحق لا إله إلا الله
لكنني بوجهه أعوذ وبجلال مجده ألوذ
مسألتي رضاه والتعويذ من سخطه وكل ما اقتضاه

بحق لا إله إلا الله
اني وان عزتني الوسائل فالله لا تبرمه المسائل
كم عاذ بالله كمثلي سائل أكرمه الله بمبتغاه

بحق لا إله إلا الله
لم يفتقر في جوده إلى سبب يمنع من شاء ومن شاء وهب



حمل سلسلة البراء ولولاء للشيخ ابا اسحاق الحويني حفظه الله
http://www.almoumnoon.com/t3881-topic

اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل، فاطر السماوات والأرض،
عالم الغيب والشهادة
أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون،
اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك،
إنك تهدي من تشاء إلى صراطٍ مستقيم

     مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
وسام الخلافه الراشده
وسام الخلافه الراشده



مُساهمةموضوع: رد: الكلم الطيب   21/1/2012, 10:38 am

باقة طيبة من جوامع الكلم زينت بالتوبة والانابة والطريق الى الله ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الكلم الطيب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://www.almoumnoon.com/ :: {{{{{{{{{{استراحة المؤمنين والمؤمنات}}}}}}}}}} :: " و ذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين "-
انتقل الى: